مازن النجار

كشفت دراسة أميركية واسعة النطاق أن شرب كميات كبيرة من القهوة والمشروبات الغازية المحلاة بالسكر غير مرتبط بمخاطر الإصابة بسرطان القولون.

وأجرى الدراسة فريق من الباحثين في كلية الصحة العامة بجامعة هارفرد برئاسة الدكتور زويهونغ تچانغ, ونشرت نتائجها مؤخرا بالموقع الإلكتروني لدورية مجلة معهد السرطان القومي.

وكانت بعض الدراسات السابقة قد أشارت إلى أن القهوة والشاي يخفضان مخاطر الإصابة بالسرطان، في حين أظهر بعضها الآخر أنهما قد يزيدان من هذه المخاطر.

وحلل الباحثون بيانات ومعطيات 13 دراسة سابقة أجريت في أميركا الشمالية وأوروبا، وشارك فيها أكثر من 731 ألف شخص, بينهم نحو 5600 أصيبوا بسرطان القولون.

تأويل حذر
وتوصل الباحثون إلى أن الذين استهلكوا كميات كبيرة من القهوة الأميركية (أكثر من ستة أكواب يوميا، كل منها ربع لتر تقريبا) لم يكونوا أكثر تعرضا لمخاطر الإصابة بالمرض من الذين استهلكوا كميات قهوة أقل.

كما وجدوا أن الذين استهلكوا أكثر من نصف لتر يوميا من المشروبات الغازية المحلاة بالسكر لم يكونوا معرضين لمخاطر الإصابة بسرطان القولون على نحو أعلى من غيرهم.

لكن الباحثين يلفتون إلى ضرورة التأويل الحذر للنتائج المتعلقة بالمشروبات الغازية المحلاة بالسكر، نظرا لأن 2% فقط من المشاركين كانوا يستهلكون يوميا أكثر من نصف لتر من هذه المشروبات.

"
الباحثون يلفتون إلى ضرورة التأويل الحذر للنتائج المتعلقة بالمشروبات الغازية المحلاة بالسكر
"
المشروبات الغازية

ويخلص الباحثون إلى أن تناول القهوة أو المشروبات الغازية المحلاة بالسكر ليس مرتبطا بمخاطر الإصابة بسرطان القولون, في حين تظل هناك إمكانية لارتباط إيجابي متواضع لهذه المخاطر بارتفاع مستوى استهلاك الشاي، وهذا يتطلب مزيدا من النظر.

وفي تعليق مرافق اعتبرت الدكتورتان بمركز أريزونا للسرطان سنثيا طومسون وماريا إلينا مارتينيز هذه الدراسة إضافة قيمة إلى أدبيات هذا الحقل، لكن هناك حاجة لبحوث أكثر عن ارتباط استهلاك المشروبات الغازية منذ الطفولة بمخاطر هذا المرض.

وأضافتا أنه بخلاف استهلاك القهوة والشاي، يبدأ استهلاك المشروبات المحلاة بالسكريات مبكرا في مرحلة الطفولة في بلدان كثيرة, بينما يظل استهلاك هذه المشروبات أقل لدى كبار السن.
 
وتحيل هذه الفروق في التعرض لتلك العوامل إلى أن تناول المشروبات الغازية المحلاة قد تحتاج إلى تقييم في وقت مبكر من العمر للتوصل إلى تقديرات عن مدى ارتباطها بمختلف المحصلات الصحية.
 
يذكر أن المشروبات الغازية المحلاة بالسكر ترتبط عادة بزيادة الوزن والبدانة وغيرهما من الأوضاع الصحية التي تمثل عوامل محتملة لزيادة مخاطر الإصابة بسرطان القولون.

المصدر : الجزيرة