الجينات الوراثية تتحكم في إنقاص الوزن (الفرنسية-أرشيف)

قد يرجع سر إنقاص الوزن لجينات الشخص وليس لمدى صرامة تمسكه بالحمية التي يتبعها، هذا ما كشفته دراسة جديدة.
 
وأفادت الدراسة بأن بعض النسوة مبرمجات وراثيا للنجاح أكثر من غيرهن في إنقاص بعض الكيلوغرامات من خلال مخططات إنقاص وزن محددة.
 
وهذه النتائج يمكن أن تفسر سبب الثقة الكبيرة لدى بعض الناس في حمية أتكينز الغنية بالدهون لإنقاص الوزن، بينما آخرون يفعلون أفضل من ذلك بتخزين الكربوهيدرات.
 
فقد توصل باحثون من جامعة ستانفورد في الولايات المتحدة الأميركية إلى هذا الكشف بعد أخذهم مسحات فمية من أكثر من 100 امرأة زائدة الوزن كن قد جربن حميات مختلفة.
 
بعد ذلك تم تحليل الحمض النووي لهن بحثا عن خمس جينات مرتبطة بكيفية استخدام الجسم للدهن والكربوهيدرات.
 
ووجد الباحثون أن النساء اللائي يتبعن حميات طابقت أنماطهن الوراثية أنقصن نحو 6.5 كيلوغرامات خلال عام، أي أكثر من النساء الأخريات بنحو ثلاث مرات.
 
كذلك قلّ محيط أجسامهن عند الخصر بمقدار 2.6 بوصة في المتوسط، مقارنة بـ 1.2 بوصة عند غيرهن.
 
وقال رئيس فريق البحث الدكتور كريستوفر غاردنر، إن الاختلاف في إنقاص الوزن للأفراد الذين اتبعوا حمية تطابقت مع نمطهم الوراثي مقابل حمية لم تكن مطابقة لنمطهم الوراثي له أهمية كبيرة، ويمثل مدخلا لإنقاص الوزن لم يسجل من قبل.
 
وأضاف غاردنر أن استخدام المعلومات الوراثية يمكن أن تكون له أهمية للمساعدة في حل مشكلة الوزن الزائد المتغلغلة في مجتمعاتنا.

المصدر : ديلي تلغراف