موجة من إنفلونزا الطيور أقلقت العالم أوائل العام الماضي (رويترز-أرشيف)

قالت كوريا الجنوبية إن إنفلونزا الطيور ظهرت في مزارع لتربية الدواجن في البلاد التي تعاني بالفعل حاليا من تفشي مرض الحمى القلاعية بين ماشيتها.
وأكد بيان صادر عن وزارة الزراعة الكورية أن فيروس "H5N1" رصد بين طيور البط في مدينة تشيونان بإقليم جنوب تشونغشيونغ وبين الدجاج في مدينة إكسان بإقليم شمال جيولا.
   
وقال البيان إن ظهور المرض دفع السلطات لإعدام الدواجن المصابة وفرض الحجر الصحي على مزارع تربية الدجاج والبط في المناطق المصابة، كما أعلنت الحكومة رفع درجة التأهب فيما يتصل بإنفلونزا الطيور من الانتباه إلى الحذر في حين ظلت درجة التأهب من مرض الحمى القلاعية في أعلى مستوياتها.
   
يشار إلى أنه لم تظهر في كوريا الجنوبية أي حالات إصابة بشرية بإنفلونزا الطيور وظهر الفيروس فيها ثلاث مرات سابقة في مزارع للدواجن خلال الأعوام العشرة الماضية وذلك وفقا لما أورده بيان آخر لوزارة الزراعة.
   
ودفع ظهور الحمى القلاعية إلى إغلاق كل أسواق الماشية في كوريا الجنوبية، مما تسبب في ارتفاع أسعار اللحوم واحتمال ارتفاع الواردات من الولايات المتحدة وأستراليا ونيوزيلندا.
   
وتجرى حاليا عمليات تحصين ضد الحمى القلاعية التي ظهرت بين خنازير في مدينة إندونغ في إقليم شمال جيونجسانغ أواخر الشهر الماضي، علما بأن هذا المرض يؤثر على الماشية بما فيها الأغنام والأبقار والخنازير.

المصدر : رويترز