الشركات الصينية تتسابق لإنتاج أدوية للفيروس (رويترز-أرشيف)

منحت السلطات الصحية الصينية الضوء الأخضر لشركة سينوفاك لإنتاج عقار يعالج فيروس إتش1إن1 لـإنفلونزا الخنازير تتحقق فعاليته بجرعة واحدة. وهو إنجاز تبعتها فيه شركة نوفارتيس السويسرية، في الأثناء أعلنت الولايات المتحدة أن الفيروس قتل 36 طفلا أميركيا حتى الآن.

ورخصت الحكومة الصينية لسينوفاك -التي أصبحت أول شركة تكمل التجارب الإكلينيكية لعقار يعالج إنفلونزا الخنازير- بإنتاج العقار بكميات كبيرة، وهو ما أنعش الآمال بالقضاء على هذا الفيروس الذي أثار الرعب في مناطق واسعة من العالم.

وارتفعت أسهم سينوفاك المسجلة في الولايات المتحدة بنسبة 77% في الأسبوعين الماضيين، وسط توقعات بأن الشركة سيمكنها إنتاج العقار وبيعه في الصين، كبرى دول العالم من حيث عدد السكان.

وعبرت منظمة الصحة العالمية عن ارتياحها إزاء النتائج التي أجريت على اللَقاح. لكن خبراء في صناعة الأدوية أكدوا أنهم بحاجة إلى اختبارات إضافية لتأكيد مدى فاعلية الدواء.

وفي زيورخ السويسرية، قالت شركة نوفارتيس لصناعة الأدوية الخميس إن جرعة واحدة من عقار أنتجته قد تكفي لعلاج إنفلونزا الخنازير.

وتتسابق شركات أدوية أخرى مثل سانوفي أفنتيس وغلاكسو سميث كلاين ووحدة ميد أميون التابعة لأسترا زينيكا لتطوير عقار لفيروس إتش1إن1، بينما تتبارى الحكومات لتأمين إمدادات من اللقاحات.

وأعلن تفشي هذا الصنف من الإنفلونزا وباء في 11 يونيو/حزيران الماضي، وسط تحذيرات بإمكانية أن يصاب به نحو ملياري شخص، وفقا لمنظمة الصحة العالمية.

أطفال أميركا
في هذه الأثناء قالت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها الخميس إن فيروس إنفلونزا الخنازير قتل 36 طفلا أميركيا.

وحسب هذه المراكز فإن 67% من هؤلاء الأطفال كانوا يعانون من مشاكل طبية مثل الربو، ما زاد خطر إصابتهم بالفيروس، لكن 22% منهم كانوا تحت سن خمس سنوات وبصحة جيدة.

المصدر : وكالات