الأطفال دون العشرة أعوام أظهروا استجابة مناعية أقل ضد الفيروس (رويترز-أرشيف)

قالت مصادر صحية أميركية إن الاختبارات الطبية أثبتت أن جرعة واحدة من اللقاح ضد فيروس "إتش1أن1" المسبب لإنفلونزا الخنازير كافية للفئة العمرية 10-17 عاما، في حين يحتاج من هم دون عشرة أعوام جرعتين من اللقاح.
 
وقال مدير المعاهد الوطنية للصحة أنتوني فوتشي إن "المعطيات الأولية تشير إلى أن 15 ميكروغراما من اللقاح أعطت نتائج مناعية لدى أغلبية الأطفال الأكبر سنا، الأمر الذي يعد منبئا بالوقاية".
 
وأضاف أن 76% من أطفال الفئة العمرية 10-17 عاما أظهروا استجابة مناعية قوية خلال 8-10 أيام بعد تلقيحهم بجرعة واحدة من اللقاح الذي أنتجته شركة سانوفي باستور الفرنسية.
 
وكانت السلطات الأميركية أعلنت منذ أسبوع أن جرعة واحدة ضد الفيروس قد تكون كافية لإكساب الفئة العمرية 18-64 عاما مناعة ضده.
 
استجابة أقل
في المقابل أظهر أطفال الفئة العمرية دون 10 أعوام استجابة مناعية أقل مما كان يتوقعه الأطباء، مما يعني أنهم سيكونون بحاجة إلى جرعتين من اللقاح الذي سيكون جاهزا الشهر المقبل بالولايات المتحدة حسب فوتشي.
 
وأوضح المصدر ذاته أن التجارب المخبرية لتلقيح أطفال الفئة العمرية 6-18 عاما بدأت منتصف أغسطس/آب الماضي في الولايات المتحدة.
 
يذكر أن الأطفال والحوامل والأشخاص المخالطين للمواليد الجدد والأطقم الطبية ومن هم دون سن الـ65 عاما ويعانون من أمراض مزمنة، هم أكثر المعرضين لخطر فيروس "إتش1أن1".
 
ثلاثة مليارات لقاح
من جهتها ذكرت رئيسة منظمة الصحة العالمية مارغريت تشان أن إنتاج لقاح إنفلونزا الخنازير سيصل إلى ثلاثة مليارات جرعة خلال العام المقبل.
 
وقالت تشان في افتتاح اجتماع المنظمة السنوي العام لمنطقة غرب المحيط الهادي في هونغ كونغ إن نحو 25 شركة في مختلف أنحاء العالم تنتج الآن لقاحات ضد فيروس "إتش1أن1".
 
وأضافت أن "معظم تلك الشركات في الدول المتقدمة، لكنني راضية للغاية بأن أرى بعض الدول النامية تتحرك أيضا نحو صنع اللقاح الخاص بها، والصين أول مثال على ذلك".
 
وتابعت تشان أن خمس شركات في الصين تلقت موافقة رسمية لصنع اللقاح المضاد للفيروس الذي قتل نحو 3500 شخص حتى الآن في مختلف أنحاء العالم.

المصدر : وكالات