ضياع بيانات آلاف المرضى ببريطانيا
آخر تحديث: 2009/5/25 الساعة 12:08 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/5/25 الساعة 12:08 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/1 هـ

ضياع بيانات آلاف المرضى ببريطانيا

إجراءات عاجلة لمنع فقدان السجلات الطبية للمرضى في بريطانيا (رويترز-أرشيف)
ذكرت صحيفة ذي إندبندنت أن هيئة الخدمات الطبية البريطانية فقدت عشرات الآلاف من السجلات الطبية الشخصية في سلسلة من "التسريبات الأمنية الخطيرة للبيانات".
 
وقد تم تسجيل 140 حالة اختراق أمني داخل الهيئة بين شهري يناير/كانون الثاني وأبريل/نيسان هذا العام.
 
وحذر مفوض المعلومات بدائرة حماية المعلومات ريتشارد توماس من أن المبدأ الأساسي لسرية المعلومات بين الطبيب والمريض أصبح عرضة للخطر. وقد أمرت دائرة حماية المعلومات البريطانية بإصلاح عاجل لأمن البيانات في الخدمة الصحية.
 
وأشارت الصحيفة إلى أن بعض الحواسيب المتضمنة للسجلات الطبية كانت قد تركت بدون حراسة وسرقت، وأن بعض السجلات كانت على أسطوانات مدمجة مشفرة، لكن كلمات السر التي تسمح بالولوج إليها كانت مدونة على جانبها.
 
ولفتت الصحيفة إلى حادثة نقل فيها طبيب التاريخ الطبي لعشرة آلاف شخص على حاسوب محمول غير مؤمن، ثم ما لبث أن سُرق الحاسوب من منزله ولم يعثر عليه. وفي خرق آخر محرج ضاعت ذاكرة محمولة عليها تواريخ طبية لـ6360 مريضا سجينا ونزيلا سابقا من سجن برستون. ورغم أن البيانات كانت مشفرة، فإن كلمة السر كانت مكتوبة على ورقة ملاحظات ملتصقة بجهاز الحاسوب.
 
ومن جانبها وجهت إدارة الصحة نداء عاجلا لمديري المستشفيات لوقف خروقات البيانات التي يرتكبها الأطباء والممرضون وأطقم الأمن والإدارة.
 
ومن المتوقع أن تواجه هيئة الخدمات الطبية غرامات كبيرة على الخروقات بموجب صلاحيات جديدة ستمنح لمكتب مفوض المعلومات في نهاية هذا العام.
المصدر : الصحافة البريطانية

التعليقات