وفاة وإصابة العشرات بإنفلونزا الخنازير بالمكسيك وأميركا
آخر تحديث: 2009/4/26 الساعة 06:13 (مكة المكرمة) الموافق 1430/5/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/4/26 الساعة 06:13 (مكة المكرمة) الموافق 1430/5/2 هـ

وفاة وإصابة العشرات بإنفلونزا الخنازير بالمكسيك وأميركا

حالة من الهلع انتابت سكان المكسيك بعد تفشي فيروس إنفلونزا الخنازير (الأوروبية)

أعلنت السلطات المكسيكية أن فيروس إنفلونزا الخنازير ربما تسبب في وفاة أكثر من 80 شخصا حتى الآن, فيما حذرت منظمة الصحة العالمية من إمكانية تحول فيروس المرض إلى وباء عالمي.
 
وقال وزير الصحة المكسيكي خوسيه إنغيل كوردوفا إن كل المدارس ستغلق في العاصمة والمنطقة المحيطة بها وولاية سان لويس بوتوسي حتى السادس من مايو/أيار المقبل, لمحاولة احتواء انتشار الفيروس.
 
وأوضح كوردوفا أن أكثر من 1300 شخص يشتبه في انتقال العدوى إليهم, منذ 13 أبريل/نيسان الجاري.
 
وفي الولايات المتحدة المجاورة ارتفع عدد حالات الإصابة بالشكل البشري لإنفلونزا الخنازير إلى 11 حالة, بعد التأكد من وجود سبع إصابات في ولاية كاليفورنيا واثنتين في كانساس.
 
وقال المتحدث باسم إدارة الصحة العامة بالولاية إن الحالة السابعة بكاليفورنيا تأكدت لسيدة (35 عاما) من مقاطعة إمبريال الحدودية مع المكسيك. وقالت تقارير إن السيدة أصيبت بالمرض في الرابع من أبريل/نيسان الجاري ونقلت للمستشفى, لكنها تماثلت للشفاء بعد ذلك.

كما تشتبه سلطات نيويورك في إصابة ثمانية من طلاب إحدى المدارس الثانوية. لكن مسؤول الصحة في المدينة توماس فريدن قال إنه لم يجر التحقق بعد مما إذا كان هؤلاء مصابين بنفس فئة الفيروس.
 
وقد أكدت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها السبت أن فيروس إنفلونزا الخنازير انتشر على نطاق واسع ولا يمكن احتواؤه.
 
ومن جهة أخرى أعلنت الخطوط الجوية البريطانية أن أحد أفراد طاقم طائرة تابعة لها نقل للمستشفى في لندن كإجراء وقائي بعد إصابته بأعراض تشبه الإنفلونزا بعد رحلة من العاصمة المكسيكية.

السلطات المكسيكية أجرت فحوصا للمشتبه في إصابتهم بإنفلونزا الخنازير (الفرنسية)
وباء عالمي
وجاءت تلك التطورات فيما حذرت منظمة الصحة العالمية من أن العدوى بإنفلونزا الخنازير يمكن أن تسبب وباء عالميا, لكنها اعتبرت أنه من السابق لأوانه معرفة ما إذا كانت ستؤدي إلى ذلك.
 
وقالت المديرة العامة لمنظمة الصحة العالمية مارغريت تشان في بيان إن المنظمة "توصلت إلى أن الأحداث الجارية حاليا تشكل طوارئ على الصحة العامة وتثير قلقا دوليا".
 
كما دعت تشان جميع الدول إلى تعزيز مراقبتها تحسبا لظهور غير عادي لأمراض شبيهة بالإنفلونزا والالتهاب الرئوي الحاد.
 
وأوضحت أنه "من السابق لأوانه في هذه المرحلة بالنسبة لمنظمة الصحة العالمية أن تصدر أي إرشادات بشأن السفر لأن هناك حاجة لإجراء تحليل أفضل للحالات وللمعلومات الإكلينيكية الأخرى".
 
واتفق أعضاء لجنة الخبراء الطارئة بالمنظمة على الحاجة لمزيد من المعلومات قبل اتخاذ أي قرار بشأن تغيير حالة الإنذار الحالية للأوبئة العالمية لدى المنظمة والتي تبلغ الآن الدرجة الثالثة على مقياس مؤلف من ست درجات.
 
ومن جهة أخرى بدأت اليابان فحص درجات حرارة المسافرين القادمين من المكسيك بعد تفشي المرض. وأصدرت وزارة الخارجية اليابانية تحذيرات بشأن المرض وحثت المسافرين المتجهين للمكسيك على إعادة النظر في خطط السفر.
المصدر : وكالات