أظهرت دراسة أميركية أن تناول الجوز يساعد على الحد من أخطار الإصابة بسرطان الثدي، لاحتوائه على مكونات صحية ومواد مضادة للأكسدة وأحماض الأوميغا 3.
 
ونقل الموقع الإلكتروني العلمي ساينس دايلي عن بحث عرض في الاجتماع السنوي الـ100 لرابطة البحوث السرطانية في ولاية كولورادو الأميركية، أن تناول نحو 60 غراما من الجوز يوميا يحد من خطر الإصابة بسرطان الثدي ومن نمو الورم.
 
وقالت الباحثة إلين هاردمان من كلية الطب في جامعة مارشال الأميركية، إنه على رغم أن التجارب المخبرية اقتصرت على الفئران ولم تشمل البشر، من الواضح أن تناول الجوز وجبة خفيفة أفضل من الحلويات والرقائق المقلية في إطار نظام غذائي صحي شامل يقي من الأمراض المزمنة.
 
وأوضحت هاردمان أن إطعام الفئران التي أصابها الخبراء عمدا بالسرطان، بالجوز أخر إصابتها بالأورام حتى ثلاثة أسابيع على الأقل، وخفف من حجم الأورام بالمقارنة مع الفئران التي لم تتناول الجوز.

المصدر : يو بي آي