معرض لأحدث معدات وأجهزة طب العيون على هامش المؤتمر (الجزيرة نت)
حسن محفوظ-المنامة

بدأ في العاصمة البحرينية مساء أمس الخميس المؤتمر الدولي العاشر لمجلس الشرق الأوسط وأفريقيا لطب العيون (مياكو 2009)، وهو من أكبر المؤتمرات في هذا الاختصاص في الشرق الأوسط وأفريقيا، ويعقد كل عامين.

ويشارك في المؤتمر، الذي يقام في مركز البحرين الدولي للمعارض، أكثر من ألفي خبير ومختص وأكاديمي من مختلف الدول العربية والأجنبية ومنظمات دولية متخصصة.

وينظم المؤتمر، الذي يستمر حتى الثلاثين من الشهر، 72 ندوة علمية وثلاثين دورة تدريبية وتجارب مصورة و529 ورقة علمية في ورش عمل وجلسات علمية لجمعيات دولية متخصصة.

تكنولوجيا العيون
وهدف المؤتمر إبراز أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا والعلم لتوسيع نطاق المعرفة والخبرة والمساهمة في تعزيز خدمات رعاية العيون في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

كما يبحث معايير وسبل تطوير وتدريب ممارسة طب العيون في أفريقيا جنوب الصحراء والنهوض بجمعيات طب العيون الفاعلة في هذه القارة.

وقال فيصل الحمر وزير الصحة البحريني إن الإنجازات الواسعة التي حققتها المبادرة الدولية للوقاية من العمى أسهمت في جعل الشرق الأوسط رائدا في تبني مشاريع الوقاية.

وأضاف في كلمة الافتتاح أن التطورات في طب وجراحة العيون تأتي في سياق دعم برامج الوقاية التي تمثلها مبادرة البصر (2020) التي تسعى إلى تقليل ضحايا العمى في العالم.

الإعاقة البصرية
وشدد عبد العزيز بن أحمد آل سعود رئيس مجلس الشرق الأوسط الإفريقي لطب العيون على ضرورة توفير التعليم الطبي المستمر للنهوض بمستوى هذا الطب والمساعدة على القضاء على الإعاقة البصرية.

وأضاف أن مجلس الشرق الأوسط الأفريقي سيعمل بالتعاون مع اتحاد مكافحة العمى (PBU) على تنظيم اجتماع لاستعراض برامج مكافحة الإعاقة البصرية في أفريقيا والنظر فيما يمكن أن يقدمه المجلس لدعمها وتطويرها.

وقال إن مؤتمر المجلس العالمي لطب العيون (WOC) المزمع عقده في 2012 ستحتضنه أبو ظبي في دولة الإمارات العربية المتحدة.

معرض طبي
وقال عبد العزيز الراجحي رئيس مجلس الشرق الأوسط الأفريقي لطب العيون إنه سيعلن في المؤتمر تأسيس خمس جمعيات متخصصة وسيساهم بنك الشرق الأوسط الأفريقي في هذا الإطار.

ويقام على هامش المؤتمر معرض لأحدث معدات وأجهزة طب العيون تعرضها كبريات الشركات العالمية.

المصدر : الجزيرة