قالت لجنة خبراء إن المرض العقلي وإدمان الكحوليات والمخدرات والمشاكل السلوكية بين الأطفال والشبان، تكلف الولايات المتحدة 247 مليار دولار سنويا لتغطية تكاليف العلاج والإنتاجية الضائعة.

وحثت اللجنة -التي شكلها المجلس القومي للأبحاث ومعهد الطب الذي يقدم النصح لصناع السياسة الأميركية- البيت الأبيض على وضع أهداف وقائية وتنسيق أعمال الحكومة للتصدي للمشكلة.

ودرست اللجنة الكلفة المالية لأمراض عقلية تشمل الاكتئاب واضطرابات القلق وانفصام الشخصية وكذلك إدمان المخدرات والخمور ومشكلات سلوكية لأشخاص تصل أعمارهم إلى 24 عاما.

وانتهت إلى أن كلفة العلاج وفاقد الإنتاجية فقط تقدر بقيمة 247 مليار دولار سنويا، وهذا الرقم لا يشمل الإنفاق في مجالات العدالة الجنائية والتعليم وتعطل أماكن العمل والضمان الاجتماعي التي ستضيف بالتأكيد مليارات عديدة للتكلفة.

ويأتي هذا التقدير في حين تبحث إدارة الرئيس باراك أوباما وكثير من المشرعين سبل تحسين نظام الرعاية الصحية الأميركي، وهو الأكثر كلفة في العالم، رغم تأخره عن عدة دول أخرى في بعض مقاييس الجودة.

المصدر : رويترز