الاتحاد الأوروبي يحذر من احتمال تحور الفيروس مع تغير الطقس (الفرنسية-أرشيف)

حذر الاتحاد الأوروبي أمس من الاطمئنان والاستهانة بانتشار إنفلونزا الخنازير وحث الناس على التلقيح حتى رغم عدم ضرب الفيروس بالقوة التي كانت متوقعة في البداية.
 
وقالت وزيرة الصحة السويدية ماريا لارسون بضروة الاستماع إلى نصيحة خبراء المجال "حتى إذا كان موقف الوباء ليس بهذه الخطورة في أوروبا الآن وأن الوقت لم يحن بعد لتقليل الحذر. وأفضل طريقة للوقاية هي اللقاح".
 
وقالت منظمة الصحة العالمية إن ما لا يقل عن أربعة آلاف و525 شخصا قد ماتوا بسبب المرض منذ اكتشاف الفيروس (إتش1 إن1) في أبريل/نيسان. وقد حدثت معظم الوفيات في منطقة الأميركتين، حيث تم الإبلاغ عن ثلاثة آلاف و292 حالة مهلكة ومات في منطقة آسيا والهادي 890 شخصا وسجل ما لايقل عن 193 حالة مميتة في أوروبا.
 
ونبهت مفوضة الصحة بالاتحاد الأوروبي إلى أنه رغم أن الأمر متروك للشخص ليقرر ما إن كان عليه أن يتلقح، فإنه من الأفضل أخذ الحيطة.
 
وقالت "نحن لا نعرف كيف سيتطور الفيروس مع تغير الطقس. ومن ثم يجب أن نكون مستعدين لأسوأ الاحتمالات على أمل ألا يحدث ذلك".
 
وبالنسبة لسلامة اللقاح، قال كبير مستشاري الحكومة البريطانية للتحصين إنه آمن تماما للمرأة الحامل ويمكن أن يساعد أيضا في حماية الجنين في بطنها.
 
ومن المعلوم سابقا أن المرأة الحامل عرضة بصفة خاصة لمضاعفات من الفيروس، ومن ثم فقد بين استطلاع الشهر الماضي أن نحو نصف الأمهات الحوامل يمكن أن يرفضن اللقاح بسبب مخاوف بشأن سلامتهن. لكن مدير التحصين بوزراة الصحة البريطانية فند هذه المخاوف بأنها نظرية ولا دليل عليها.

المصدر : الصحافة البريطانية