قال باحثون أميركيون إن الدراسات التي أجريت أخيرا أظهرت أن النقص في فيتامين "د" لا يزيد خطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان فحسب، بل قد يرفع أيضا معدل الوفيات الناتجة عن النقص به.

وحلل الدكتور مايكل ميلاميد من كلية ألبرت أينشتاين الطبية في نيويورك وزملاؤه مستويات فيتامين "د" عند 13331 شخصا شاركوا في  الدراسة الوطنية الصحية الثالثة لفحوص التغذية، ثم جمعوا معلومات عن مستويات هذا الفيتامين لدى هؤلاء في الفترة من العام 1988 حتى العام 1994، وتمت متابعة هؤلاء حتى عام 2000.

وبعد مضي تسع سنوات على البدء في الدراسة توفي 1806 من الذين شاركوا فيها.

وقسم الباحثون الذين أجروا الدراسة المشاركين فيها إلى أربع مجموعات، حيث تبين أن الذين كانت نسبة الفيتامين لديهم هي الدنيا كانوا أكثر عرضة للوفاة من غيرهم.

ومن المعروف أن فيتامين "د"، وهو أحد الفيتامينات الرئيسية والضرورية لجسم الإنسان، مصدره الشمس وموجود في بعض المأكولات مثل البيض والسمك ومنتجات الألبان وغيرها.

المصدر : يو بي آي