منتجات فول الصويا تستخدم في ثلثي الأطعمة المصنعة (الفرنسية-أرشيف)
قال أطباء إن الرجال الذين يتناولون أغذية معتمدة على فول الصويا قد يضرون بخصوبتهم، وذلك بعد أن وجدت دراسة حديثة صلة بين الوجبات الغنية بهذه المادة وعدد الحيوانات المنوية.
 
وأظهرت الدراسة أن الرجال الذين يستهلكون أكثر من وجبتين أسبوعياً من الوجبات المعتمدة على فول الصويا، تقل نسبة الحيوانات المنوية في المني لديهم بنحو 41 مليون/ ملليلتر.
 
ورغم أن الخبراء لا يتوقعون أن يؤثر هبوط هذه النسبة من الحيوانات المنوية على خصوبة الرجال الأصحاء، فإنها قد تؤثر في الرجال الذين يعانون فعلياً من انخفاض عدد الحيوانات المنوية.
 
وبشكل عام فإن عدد الحيوانات المنوية الذي يتراوح بين 80 و120 مليونا في الملليلتر من السائل المنوي يعتبر طبيعياً، بينما الرجال الذي ينتجون أقل من عشرين مليونا من هذه الحيوانات في الملليلتر يعدون فاقدي الخصوبة سريرياً.
 
وبنت الدراسة التي أعدها جورج تشافارو من كلية هارفارد للصحة العامة في بوسطن، نتائجها على أبحاث سابقة على أنسجة حيوانية وبشرية وجدت أن بعض مكونات فول الصويا قد تضر بعملية إنتاج الحيوانات المنوية.
 
ووجد تشافارو أن الرجال الذي يستهلكون نصف وجبة يومياً على الأقل من الأطعمة المعتمدة على فول الصويا، كان لديهم العدد الأقل من الحيوانات المنوية.
 
يقول معهد أبحاث الأطعمة في نوريتش إن خصوبة الرجال في الغرب كانت بانخفاض منذ عدة عقود، وبلغت نسبة الشباب الأوروبيين الذين يعانون من نقص في الحيوانات المنوية نحو 20%، واكبها ارتفاع ثابت في نسبة تناول الوجبات الغربية منذ الأربعينيات باعتبارها مصدرا رخيصا لتناول الطعام.
 
وبحسب المعهد المذكور فإن المنتجات المعتمدة على فول الصويا توجد في نحو ثلثي الأطعمة المصنعة، بما فيها البسكويت والحلويات والمكرونة والخبز.
 
ويشير ريتشارد شارب من وحدة العلوم التناسلية البشرية التابعة لمجلس البحوث الطبية، إلى أن النصيحة التي نريد إيصالها "إذا كان لديك فعلا انخفاض في عدد الحيوانات المنوية فتجنب الأطعمة المعتمدة على فول الصويا لأنها قد تؤثر بشدة على خصوبتك بخفض عددها أكثر".

المصدر : غارديان