أكل الجوز أثناء الحمل يرفع إصابة الأطفال بالربو 50%
آخر تحديث: 2008/7/16 الساعة 18:44 (مكة المكرمة) الموافق 1429/7/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/7/16 الساعة 18:44 (مكة المكرمة) الموافق 1429/7/14 هـ

أكل الجوز أثناء الحمل يرفع إصابة الأطفال بالربو 50%

 

ذكرت دراسة أعدها باحثون هولنديون أن أكل الحوامل الجوز ومنتجاته بشكل يومي يرفع نسبة إصابة أطفالهن بمرض الربو.

وبينما نفت الدراسة التي نشرت في الدورية الأميركية لعلاج الجهاز التنفسي والعناية المركزة أن يكون للكميات البسيطة أثر على الجنين، أكدت أن بعض منتجات الجوز مثل زبدة الفستق تقوي احتمال الإصابة بنسبة 50%.

وأوضحت أخصائية علم الأوبئة بجامعة "أوترخت" الهولندية ورئيسة فريق البحث ساسكيا فيلرز أن الجوز والمأكولات البحرية تحوي مواد مثيرة للحساسية، مشيرة إلى أن الباحثين الهولنديين وجدوا فقط علاقة بين الفستق والربو.

وأضافت فيلرز أن الفريق الهولندي أول من يكشف هذه الآثار القوية المتعلقة بأعراض الربو، "لكن حتى نتأكد فمن السابق لأوانه القول بضرورة توقف الحوامل عن تناول هذه المنتجات نهائيا".

وكان الباحثون قد وضعوا استبيانا أجاب خلاله أربعة آلاف حامل عن تناولهن وجبات غذائية مثل الخضر والفواكه الطازجة والأسماك والبيض والحليب ومنتجات الألبان والجوز ومنتجات الجوز، سواء نادرا أو بشكل منتظم أو يوميا.

وقيم الباحثون بعد ذلك وجبات الأطفال الغذائية بحثا عن أسباب ظهور الربو، لمدة دامت ثمانية سنوات.

والربو مرض التهابي يحدث صفيرا وسعالا وصعوبة في التنفس، وتصل معدلات إصابة الأطفال في بعض البلدان إلى 30% حسب بيانات منظمة الصحة العالمية.

وينفي العلماء حتى الآن السبب الرئيسي وراء إصابة الأطفال بالمرض، حيث يعتقد البعض أن الحساسية قد تثير المرض وتسبب ضيقا في الشعب الهوائية.

المصدر : رويترز