انخفاض مستويات السيروتونين بالمخ يدفع إلى الغضب
آخر تحديث: 2008/6/8 الساعة 15:47 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/6/8 الساعة 15:47 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/5 هـ

انخفاض مستويات السيروتونين بالمخ يدفع إلى الغضب

أكد الباحثون على وجود صلة سببية بين مادة السيروتونين بالمخ وردود الفعل العدوانية (الفرنسية-أرشيف)
قال باحثون بريطانيون إن المادة الكيميائية الموجودة في المخ والمرتبطة بالحالة المزاجية والمعروفة باسم السيروتونين تلعب دورا أساسيا في تنظيم الانفعالات مثل العدوان.

 

وقالت الطبيبة النفسية في جامعة كيمبردج مولي كروكيت وزملاء لها في دورية العلوم إن السيروتونين -وهي المادة الكيميائية التي يستهدفها كثير من مضادات الاكتئاب- تكبح على ما يبدو ردود الفعل الاجتماعية العدوانية.

 

وأضافت كروكيت أن دور هذه المادة على وجه الدقة في تحفيز السيطرة على رد الفعل محل جدال، ولكن هذه الدراسة واحدة من أوائل الدراسات التي تظهر بالفعل وجود صلة سببية.

 

وقالت كروكيت "لأننا أثرنا بشكل مباشر في مستويات السيروتونين وتابعنا أي تأثير على السلوك فبوسعنا أن نقول إنه توجد صلة سببية بين السيروتونين والردود العدوانية".

 

ويساعد بحثهم أيضا في تفسير سبب ميل بعض الأشخاص للقتال أو السلوك العدواني عندما يجوعون لأن الحمض الأميني الأساسي اللازم للجسم لفرز السيروتونين لا يمكن الحصول عليه إلا من خلال الطعام.

 

وقالت كروكيت إن هذه المعلومات يمكن أن تساعد الأطباء في معالجة الأشخاص المصابين باكتئاب وقلق من خلال تعليمهم وسائل تنظيم انفعالاتهم أثناء اتخاذ القرار ولاسيما في المواقف الاجتماعية.

المصدر : رويترز
كلمات مفتاحية: