قال برنامج الأمم المتحدة المشترك للإيدز إن المعدل السنوي لحالات الإصابة الجديدة بمرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز) تراجع خلال العقد الماضي.

وأضاف البرنامج الأممي أن عدد المصابين انخفض في العقد المنصرم ليبلغ حوالي 2.5 مليون شخص، مقابل 3.2 ملايين سجل عام 1998.

وتعليقا على نقص التمويل اللازم للمواجهة، قال المدير التنفيذي للصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل والملاريا إن الصندوق يحتاج من سبعة إلى ثمانية مليارات دولار إضافية لتحقيق أهدافه التمويلية عام 2008.

وصرح ميشل كازاتشكاين للصحفيين أن النقص في تمويل الصندوق سيزيد إلى ما بين عشرة مليارات واثني عشر مليارا خلال العامين إلي الأعوام الثلاثة القادمة.

ويساعد الصندوق في دفع نفقات علاج 1.75 مليون مصاب بالمرض بالدول المنخفضة والمتوسطة الدخل، بما يعادل 60% من ثلاثة ملايين مصاب بالمرض بتلك البلدان والذين يتلقون علاجا بالعقاقير.

وحسب البرنامج الأممي المشترك للإيدز فإن عدد المرضى بالدول ذات الدخول المنخفضة والمتوسطة التي تتلقى مساعدات علاجية، يمثل تقريبا 30% من إجمالي المحتاجين.

وتعتبر الولايات المتحدة أكبر المساهمين حيث قدمت حوالي 30% من المساعدات وتليها فرنسا.

المصدر : رويترز