عناق الأطفال الذين يولدون قبل الأوان يساعد على شفائهم
آخر تحديث: 2008/5/26 الساعة 13:45 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/5/26 الساعة 13:45 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/21 هـ

عناق الأطفال الذين يولدون قبل الأوان يساعد على شفائهم

احتضان الطفل يشعره بالراحة والأمان (الجزيرة نت)
ذكرت دراسة صادرة عن جامعة ماكغيل الكندية أن الأطفال الذين يولدون قبل الأوان يشعرون بالراحة عند عناق آبائهم لهم والتصاق أجسادهم بهم، وأن العناق قد يساعد في شفائهم.

وتبين من دراسة كندية أن عناق الأطفال الذين تكون أعمارهم 28 أسبوعا فقط يخفف من حدة الألم الذي يشعرون به في هذه المرحلة.

وقال باحثون في جامعة ماكغيل في الدراسة التي نشرتها "جورنال أو بي أم سي" إن عناق الأطفال قد يساعد على شفائهم.

وأشار الباحثون الذين أعدوا الدراسة إلى وجود الكثير من الأدلة التي تؤكد أن عناق الآباء أطفالهم بشكل منتظم يمكن أن يكون مفيدا حتى بالنسبة للذين يحتفظ بهم في الحاضنات لأن ذلك يحسن صحتهم ويعزز الروابط بينهم وبين آبائهم.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أمس أن هذه أول دراسة تنظر في أحوال الأطفال الذين ولدوا قبل الأوان بمدة طويلة أي عندما يكونون بين 28 و31 أسبوعا.

وكانت دراسات سابقة أشارت إلى أن الأطفال في هذا العمر لم يصلوا إلى مرحلة نمو كافية تجعلهم يحسون بلمس أو عناق آبائهم لهم.
المصدر : يو بي آي