أعلنت منظمة الصحة العالمية في دراسة تنشر هذا الأسبوع أن الأمراض غير المعدية ستحصد 30% من الوفيات في العالم عام 2030، في حين لن تتسبب الأمراض المعدية إلا في ربع وفيات العالم في العام نفسه.

فحسب "الإحصاءات الصحية العالمية 2008" الصادرة بمناسبة الجمعية السنوية لمنظمة الصحة المنعقدة هذا الأسبوع في جنيف، فإن الارتفاع في الوفيات الناتجة عن الأمراض غير المعدية مثل السرطان وأمراض شرايين القلب وحوادث السير سيترافق مع تراجع كبير في عدد الوفيات الناتجة عن الأمراض المعدية والطفيلية الرئيسية بما في ذلك الإيدز والسل والملاريا.

غير أن عدد الوفيات نتيجة الإيدز سيستمر في الارتفاع وصولا إلى حد أقصى قدره 5.2 ملايين عام 2015 قبل أن يتراجع إلى 2.1 مليون عام 2030.

وأشار التقرير إلى أن "عدد الوفيات جراء السرطان سيرتفع بصورة إجمالية من 4.7 ملايين عام 2004 إلى 8.11 ملايين عام 2030، في حين سيرتفع عدد الوفيات جراء أمراض شرايين القلب خلال الفترة ذاتها من 1.17 مليون إلى 4.23 ملايين".

وذكر التقرير أن عدد القتلى جراء حوادث السير سيتضاعف تقريبا، إذ سيرتفع من 3.1 ملايين عام 2004 إلى 4.2 ملايين عام 2030، والسبب الرئيسي لذلك هو "ارتفاع عدد أصحاب الآليات واستخدامها في ظل النمو الاقتصادي في الدول ذات الدخل المتدني والمتوسط".

المصدر : الفرنسية