قالت وزارة الصحة بالفلبين إن حمى الضنك أودت بحياة 108 أشخاص حتى الآن، وأعلنت الوزارة اليوم حالة التأهب بسبب انتشار الحمى في البلاد.

وارتفعت أعداد الوفيات والمصابين التي سجلتها الوزارة بين الأول من يناير/كانون الثاني والخامس من أبريل/نيسان الماضيين.

فقد أظهرت أعداد الوفيات ارتفاعا بنسبة 46% مقارنة بوفاة 74 شخصا في نفس الفترة من العام الماضي، أما المصابون فقد سجلت الوزارة في نفس الفترة 9176 إصابة، وذلك بارتفاع 34%.

وتوفي في الفلبين عام 2007 بسبب حمى الضنك 407 أشخاص، بينما سجلت 43938 حالة إصابة.

وبلغت نسبة المرضى من الذكور 53%، أصغرهم يبلغ من العمر شهرا واحدا وأكبرهم في السابعة والثمانين من العمر.

وقال وزير الصحة فرانسيسكو دوكو إنه أصدر أوامر لكل موظفي الوزارة بتشديد حملتهم لحث المواطنين على تنظيف منازلهم والبيئة المحيطة بهم.

وأضاف أنه يطالب المواطنين "بالتخلص من كل ما يمكن أن يصبح بيئة صالحة لنمو البعوض.. وهذه هي أفضل وسيلة لمكافحة حمى الضنك".

المصدر : الألمانية