منظمة الصحة تحذر من تأثير تغيرات المناخ على الصحة
آخر تحديث: 2008/4/8 الساعة 16:52 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/4/8 الساعة 16:52 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/3 هـ

منظمة الصحة تحذر من تأثير تغيرات المناخ على الصحة

 
حذرت منظمة الصحة العالمية من أن آثار التغيرات المناخية التي يتسبب بها الانحباس الحراري قد تكون مدمرة على صحة البشر كنتيجة لانتشار أنواع عديدة من الأمراض والأوبئة.
 
وقالت المديرة العامة للمنظمة مارغريت تشان خلال مؤتمر صحفي في جنيف أمس إن الأمراض والظروف ذات الحساسية لتغير المناخ تضيف أعباء ضخمة على كثير من الدول خاصة الفقيرة منها.
 
وأكدت تشان على الحاجة "إلى مساعدة الدول على تطوير أنظمتها الصحية الضعيفة بالفعل حتى تكون أفضل استعداداً لأي شيء قد يحدث"، مشيرة إلى ضرورة "التحرك بشكل طارئ لتقليص وقع التغير المناخي في العقود المقبلة".
 
كما أشارت إلى بعض التأثيرات السلبية لتغيرات المناخ كموجات الحر التي تتسبب بالوفاة، أو تزايد سقوط الأمطار الذي ربما يسرع انتشار أمراض كالملاريا وحمى الضنك، أو حدوث الجفاف وتدهور نوعية المياه الذي يشجع على ظهور أمراض متعلقة بالإسهال، إضافة إلى حدوث الكوارث كالفيضانات والأعاصير.
 
وقد جعلت المنظمة من تغير المناخ هذا العام موضوع اليوم العالمي للصحة يوم 7 أبريل/ نيسان الجاري الذي صادف كذلك العيد الستين لإنشائها.
 
وأكدت تشان أن المنظمة ستسعى لتطرح الموضوع على طاولة قمة مجموعة الثماني باليابان في مايو/ أيار المقبل من أجل لفت انتباه القادة السياسيين إلى معطيات قطاع الصحة التي ستساعدهم في تقييم المشكلة.
 
وكانت منظمة الصحة العالمية أكدت في وقت سابق أن البعوض المسبب للملاريا وحمى الضنك يتواجد حاليا في مناطق أكثر برودة لم يتواجد بها من قبل بفعل التغيرات المناخية.
 
ووفقاً لتقديرات المنظمة فإن الملاريا تقتل سنوياً نحو مائة ألف شخص على الأقل، في حين يصل عدد حالات الإصابة بحمى الضنك إلى 50 مليونا في أنحاء العالم سنويا.
المصدر : وكالات