سلس البول مرتبط بزيادة الوزن لا بانقطاع الطمث
آخر تحديث: 2008/3/30 الساعة 18:23 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/3/30 الساعة 18:23 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/24 هـ

سلس البول مرتبط بزيادة الوزن لا بانقطاع الطمث

أشارت نتائج دراسة أميركية نشرت في دورية طب النساء والولادة إلى أن تدهور أعراض سلس البول بين النساء في منتصف العمر، يعزى إلى زيادة الوزن وليس إلى انقطاع الطمث.
 
وقالت ألايليني ويتغين من جامعة كاليفورنيا إن الدراسات السابقة كانت تشير إلى أن زيادة معدل سلسل البول لدى النساء اللائي تتراوح أعمارهن بين 45 و55 عاما، تتزامن مع توقف الدورة الشهرية. وهذه الزيادة في سلسل البول عزيت إلى تغير مسار البول المرتبط بفقد هرمون الأستروجين عند انقطاع الدورة.
 
ودرس الباحثون صحة هذا التفسير بتحليل بيانات 2415 امرأة تحدثن عن إصابتهن بأعراض سلسل البول أثناء إعداد الدراسة وأثناء أول ست زيارات سنوية للمتابعة من عام 1995 إلى عام 2002.
 
وتم تحديد تفاقم سلس البول على أنه زيادة في عدد مرات حدوثه، وتم تحديد تحسن سلس البول على أنه انخفاض في عدد مرات حدوثه بين الزيارات السنوية. وبوجه عام أبلغت 14.7% من النساء المصابات بسلس البول عن تدهور الأعراض على مدى ست سنوات, وأبلغت 32.4% من النساء عن تحسن, وتحدثت 52.9% عن عدم حدوث تغير في عدد مرات الحدوث.
 
كما لوحظ أن المرور بعملية توقف الدورة الشهرية لم يؤثر بشكل ملموس على شدة أعراض سلس البول، وعلى العكس كانت زيادة الوزن مرتبطة بتدهور هذه الأعراض.
 
وخلصت ويتغين وزملاؤها إلى أن "نساء وأطباء كثيرين يعتقدون أن سلس البول يعزى إلى التحول إلى توقف الطمث، ولكن نتائجنا تشير إلى أن هذا التحول إما ليس له تأثير أو يحتمل أن يكون له تأثير إيجابي ضعيف على التغيرات في تكرر أعراض سلسل البول لدى النساء في منتصف العمر".
المصدر : رويترز

التعليقات