استشراء الأمراض الجنسية بين مراهقات أميركا
آخر تحديث: 2008/3/12 الساعة 15:13 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/3/12 الساعة 15:13 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/6 هـ

استشراء الأمراض الجنسية بين مراهقات أميركا

 

كشفت دراسة أميركية عن استشراء الأمراض الجنسية لدى ربع المراهقات الأميركيات.

وقالت المراكز الأميركية للسيطرة على الأمراض والوقاية التي أعدت الدراسة إن أكثر من فتاة واحدة من كل أربع مراهقات مصابة بمرض واحد على الأقل منقول جنسيا.

وأوضحت أن 3.2 ملايين أميركية أعمارهن بين 14 و19 عاما أي حوالي 26% من هذه المجموعة العمرية أصبن بأمراض منقولة جنسيا مثل فيروس الورم الحليمي (البابيلوما) وعدوى بكتريا الحراشف البرعمية (الكلاميديا) والهربس التناسلي أو مرض داء الوحدات المشعرة (ترايكومنيزيز).

وأشارت إلى أن نسبة الإصابة بهذه الأمراض تصل نحو 48% لدى المراهقات السود و20% لدى البيض و20% بين الأميركيات ذوات الأصول المكسيكية.

وأعرب الباحثون عن قلقهم من هذه النتائج لأنها مؤشر على أن هناك شابات كثيرات جدا عرضة لآثار خطيرة من أمراض منقولة جنسيا لم تعالج.

وقالت المراكز إن معدل الإصابة بالأمراض المنقولة جنسيا بين المراهقات الأميركيات قد يكون أعلى مما أشارت إليه الدراسة لأنها لم تتضمن مرض الزهري أو السيلان أو فيروس نقص المناعة المكتسب (الإيدز).

لكنها أشارت إلى أن هذه الأمراض بشكل عام غير شائعة في هذه الفئة العمرية.

ونوهت المراكز إلى أن هذا التقرير هو الأول الذي يقدر المعدلات المشتركة للأمراض المنقولة جنسيا الشائعة بين المراهقات ويقدم أفضل المعلومات حولها حتى الآن.

المصدر : رويترز