اليمن يبدأ حملة واسعة لمكافحة البلهارسيا
آخر تحديث: 2008/3/11 الساعة 09:53 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/3/11 الساعة 09:53 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/5 هـ

اليمن يبدأ حملة واسعة لمكافحة البلهارسيا

راصع: الحملة ستستمر من خمسة
إلى سبع سنوات متوالية (الجزيرة نت)
عبده عايش-صنعاء
أطلقت وزارة الصحة والسكان باليمن حملة وطنية واسعة لمكافحة مرض البلهارسيا، وذلك على أربع مراحل لاستهداف قرابة ثلاثة ملايين طفل وطفلة.

ودشنت أمس المرحلة الأولى من الحملة في 36 مديرية تضمها ست محافظات هي الضالع وأبين وذمار وتعز وحجة والمحويت.

وحسب بيانات الوزارة فإن الحملة ستنفذ في 107 مديريات، ويتركز عملها في 5495 مدرسة حكومية وأهلية، وتستهدف الفئة العمرية بين ستة إلى 18 عاما، سواء الملتحقين بالمدرسة أو غير الملتحقين.

وتقدم الحملة علاجات البلهارسيا بشكل جماعي للطلاب والمستهدفين المتمثلة في علاجات "برازيكوانتيل"، وعلاج الديدان المعوية "البندازول"، وهي أدوية معتمدة من منظمة الصحة العالمية.

وناشدت الوزارة أولياء الأمور المسارعة إلى أخذ العلاجات التي هي عبارة عن أقراص لا مضاعفات جانبية لها إلا إذا تم تناولها والمعدة خاوية، ونصحت الآباء والأمهات بضرورة إطعام أطفالهم قبل الشروع في تعاطي العلاج الذي ينهي معاناة المصابين.

وتأتي حملة مكافحة البلهارسيا في اليمن بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية التي غيرت من إستراتيجيتها في السنوات الأخيرة القائمة على الطرق التقليدية مثل منع الأطفال من السباحة في البرك وجمع القواقع، بعدما ثبت فشلها وعدم جدواها.

وكان وزير الصحة اليمني الدكتور يحيى راصع ذكر أن نسبة الإصابة بالبلهارسيا مرتفعة لدى الأطفال المستهدفين، مؤكدا أن الحملة ستستمر من خمس إلى سبع سنوات متوالية.

ولفت إلى أن البلهارسيا تشكل خطورة حقيقية على صحة الأطفال الذين هم بمرحلة نمو جسدي وذهني، وتسبب أضرارا ومضاعفات لا يمكن معالجتها لاحقا، مثل تليف الكبد وسرطان المثانة والفشل الكلوي.

وأشار راصع إلى أن الديدان المعوية تزيد من حالات سوء التغذية وفقر الدم بين الأطفال وتؤثر سلبا على نموهم الجسدي والعقلي.

المصدر : الجزيرة