البدانة تزيد خطر الإصابة بالالتهابات
آخر تحديث: 2008/10/18 الساعة 19:11 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/10/18 الساعة 19:11 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/19 هـ

البدانة تزيد خطر الإصابة بالالتهابات

قال باحثون بريطانيون إن البدانة والافتقار إلى اللياقة البدنية يزيدان خطر الإصابة بالأمراض ذات العلاقة بالكيمياء الداخلية للجسم.

ووجد فريق طبي أميركي أن مستويات خلايا الدم البيضاء هي الأعلى عند الرجال غير اللائقين بدنياً أو زائدي الوزن.

وأوضح هؤلاء أن خلايا الدم البيضاء تلعب دوراً أساسياً في مكافحة الالتهابات ولكن عندما تكون مستوياتها مرتفعة فإن ذلك يعتبر إشارة على أن الإصابة بالتهابات لها علاقة بأمراض القلب التاجية.

وفي هذا السياق، قال البروفيسور تيم تشيرش من مركز باننغتون للطب وعلم الأحياء لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) "ليس هناك شيء أسوأ من خطر لا يستطيع المرء تعديله"، مضيفاً "هناك عاملا خطر: البدانة واللياقة بالإمكان القيام بشيء ما حولهما".

وأجرى فريق من مركز الابحاث اختبارات على 452 رجلاً يتمتعون بصحة جيدة كانوا يشاركون في دراسة طويلة الأمد عن اللياقة حيث أخذت عينات من دمائهم وتم تحليل محتوياتها لمعرفة مختلف أنواع خلايا الدم البيضاء فيها.

وبعد الأخذ في الاعتبار أعمار هؤلاء تبين للباحثين أن كل مجموعات خلايا الدم البيضاء كانت منخفضة عند الرجال الذين كانوا يتمتعون بلياقة بدنية عالية.

كما تبين أنه كلما كانت نسبة دهون الجسم عالية عند الرجال كلما كان عدد خلايا الدم البيضاء مرتفعاً لديهم.

وبهذا الشأن قال الممرض في طب القلب في مؤسسة القلب البريطانية جون دافيسون "إن نتائج هذه الدراسة تقدم دليلاً إضافياً على أن النشاط الجسدي المنتظم والاحتفاظ بوزن صحي يوفر فوائد صحية كثيرة".
المصدر : يو بي آي

التعليقات