حذر باحثون أميركيون من أن شرب فنجانين أو أكثر من القهوة يومياً قد يؤدي إلى الإجهاض، منبهين إلى ضرورة الاكتفاء بفنجان واحد يومياً أو الامتناع نهائياً عن شرب القهوة طيلة فترة الحمل.
 
وقال الباحثون إن دراسة لهم أظهرت دلائل قوية على أن جرعات كبيرة من الكافيين بمقدار مائتي ملليغرام أو أكثر في اليوم أو ما يساوي فنجانين من القهوة يزيد من مخاطر إجهاض الأم الحامل بدرجة كبيرة.
 
وأشار الباحث في منظمة كايسر برماننتي للرعاية الصحية الدكتور ديكون لي بدراسته التي نشرت في الدورية الأميركية لأمراض النساء والتوليد إلى أنه "يتعين على الحوامل أو من يسعين بجدية للحمل أن يتوقفن عن شرب القهوة ثلاثة أشهر ويفضل طوال فترة الحمل".
 
وشملت الدراسة ألفا و63 سيدة حاملا أدرجن بالخطة الصحية التي نظمتها المنظمة في سان فرانسيسكو من أكتوبر/تشرين الأول 1996 وحتى أكتوبر/تشرين الثاني 1998 ولم يغيرن من مقدار استهلاكهن للكافيين طيلة فترة الحمل.
 
وتوصل الباحثون إلى أن السيدات اللائي يستهلكن فنجانين أو أكثر من القهوة العادية أو خمس علب صودا تحتوي على الكافيين وزن الواحدة منها 12 أوقية كن معرضات لخطر الإجهاض بمقدار الضعف مقارنة مع غيرهن من الحوامل اللائي تجنبن الكافيين.
 
وقال لي إن العديد من الباحثين يعتقدون بضرر الكافيين لأنه يؤثر في عملية الأيض غير المكتملة لدى الجنين وقد يؤدي الكافيين أيضاً إلى إضعاف تدفق الدم في المشيمة مما قد يضر بالجنين.
 
وتأكيداً لما أشار إليه الدكتور لي فقد دعت مديرة صحة المرأة بفرع المنظمة في كاليفورنيا الدكتورة تراسي فلاناجان، النساء إلى استغلال هذه الفرصة لمواجهة حالات الإجهاض العديدة التي تتعرض لها الحوامل وتقليل شرب القهوة أو الامتناع عن شربها نهائياً طيلة فترة الحمل.

المصدر : رويترز