خلصت دراسة أميركية إلى أن اختلالا في نشاط كهرباء الدماغ يمكن أن يكون السبب في الإصابة بمرض الاكتئاب.

ومن شأن هذا الاكتشاف أن يفتح الطريق لإنتاج أدوية جديدة لهذا المرض الذي يلفه الغموض.

ومن خلال تجارب على الفئران، اكتشف باحثون أميركيون في كلية طب جامعة ستانفورد في كاليفورنيا (غرب) مبدأ يمكن أن يفسر كيفية تلافي الأسباب العديدة للاكتئاب ووسائل علاجه.

وقام العلماء باستخدام تقنية تصوير جديدة للمخ أتاحت لهم اكتشاف أن الآليات المختلفة للاكتئاب ووسائل العلاج تمر في النهاية من خلال دائرة كهربائية واحدة.

ويبدو أن تغييرات في طريقة مرور النبضات الكهربائية في هذه الدائرة هي السبب في حالات الإصابة بالاكتئاب، كما أفاد واضعو الدراسة التي نشرت في مجلة "ساينس إكسبرس" النسخة الإلكترونية لمجلة ساينس الأميركية.

وقال الفريق البحثي إن هذا الاكتشاف من شأنه أن يساعد في فهم سبب وجود هذا العدد الكبير من أسباب الاكتئاب ووسائل علاجه، وسيتيح أيضا معرفة كيف يمكن أن يكون للاكتئاب سبب ملموس يمكن قياسه.

وأجرى العلماء تجارب على فئران وضعت في حالة اكتئاب. ورغم أن حيوانات التجارب هذه لا تصاب بالاكتئاب البشري بكل تعقيداته، فقد ظهرت عليها أعراض مماثلة وأبدت استجابة لمضادات الاكتئاب نفسها التي تستخدم في علاج البشر.

واكتشف الأطباء لدى الفئران المكتئبة خللا في معدل نشاط كهرباء المخ يمكن تصحيحه بمضادات الاكتئاب.

المصدر : الفرنسية