فرنسا عززت مراقبة الدواجن والطيور البرية(رويترز-أرشيف)
أعلن مصدر فرنسي رسمي اليوم نفوق ثلاثة طيور شرق فرنسا بسبب فيروس (إتش 5 إن 1) المسبب لإنفلونزا الطيور.

 

وأوضحت وزارة الزراعة أن الاختبارات الطبية أثبتث نفوق ثلاث بجعات في بحيرة أسينونكور بفيروس إنفلونزا الطيور.

 

وذكرت الوزارة في بيان أنها ستبقي على التدابير المتخذة منذ الثالث من يوليو/ تموز2007 في المنطقة المعنية، مع ترسيم منطقة مراقبة حول البحيرة.

 

وكانت تدابير وقائية اتخذت بعد العثور على ثلاث بجعات نفقت الأسبوع الماضي تطبيقا للقوانين الأوروبية.

 

وقررت فرنسا نهاية يونيو/حزيران تعزيز تدابيرها الوقائية وإجراءات مراقبة الدواجن والطيور البرية بعد نفوق ثلاثة طيور برية يوم 24 من نفس الشهر في نورمبرغ (جنوب غرب ألمانيا) جراء الفيروس.

 

وأكدت 13 دولة عضوا في الاتحاد الأوروبي ظهور حالات إصابة بإنفلونزا الطيور.

 

وقتل الفيروس حوالي 200 شخص في كل أنحاء العالم من بين 300 حالة إصابة معروفة، وفقا لإحصاءات منظمة الصحة العالمية.

المصدر : وكالات