أكدت دراسة جديدة أن ممارسة التمارين الرياضية يساعد مرضى ضغط الدم المرتفع على التحكم في معدل ضربات القلب وخفض ضغط الدم.
 
وشملت الدراسة التي أجريت في معهد القلب بجامعة ساو باولو البرازيلية 11 مريضا بارتفاع ضغط الدم في منتصف الأربعينيات من العمر، شاركوا في جلسات تمرينات مدتها ثلاث ساعات أسبوعيا على مدار أربعة أشهر.
 
ولم يشارك تسعة مرضى آخرين بارتفاع ضغط الدم في هذه التمرينات. كما شملت الدراسة مجموعة أخرى تضم 12 فردا لديهم ضغط دم طبيعي.
 
وخلصت نتائج الدراسة إلى أن التمرينات تحسن -فيما يبدو- من استجابة الأعصاب، ما يساعد في التحكم في ارتفاع ضغط الدم ومعدل ضربات القلب.
 
وارتبطت هذه النتائج بانخفاض في ضغط الدم عند المرضى بارتفاعه.
 
وقال الباحثون الذين أشرفوا على الدراسة إن الاستجابة الضعيفة للأعصاب ثبت من قبل أنها أحد عوامل الخطر بالنسبة للموت المفاجئ بعد الأزمات القلبية.
 
وأضافوا أنه نتيجة لذلك فإنه "من المعقول توقع أن التحسن في نشاط الأعصاب يلعب دورا وقائيا لدى مرضى ارتفاع ضغط الدم".

المصدر : رويترز