بينت دراسة جديدة أن مرض التهاب اللثة المزمن يزيد مخاطر الإصابة بسرطان اللسان.

وأجرى فريق البحث بكلية طب الأسنان بجامعة بافالو في نيويورك -الذي يترأسه الدكتور ماين تيزال- مقارنة بين 51 رجلا شخصت إصاباتهم بسرطان اللسان حديثا وبين 54 شخصا غير مصابين بأورام جرى فحصهم خلال الفترة نفسها.

ويؤدي مرض التهاب اللثة المزمن إلى فقدان العظام حول الأسنان المصابة.

وبين البحث أن كل تقلص بمقدار مليمتر واحد في العظام مرتبط بزيادة قدرها خمسة أضعاف لمخاطر الإصابة بسرطان اللسان.

وخلص الفريق إلى أن هناك حاجة لدراسات أكبر لتوضيح هذه النتائج والتعرف على أثر التدخين وعلاقته بالإصابة بالتهاب اللثة وسرطان اللسان.

المصدر : رويترز