أباناسينكو أكد أن الإكسير يوقف تضخم الخلايا ويمنع انفجارها (الجزيرة نت)
محمد صفوان جولاق-كييف
أعلن البروفيسور الأوكراني غينادي أباناسينكو عن اكتشاف إكسير الحياة الذي عجز علماء الأرض منذ الأزل عن اكتشافه.

وقال أباناسينكو أمس في تصريحات صحفية إن الإكسير عبارة عن سائل سري التركيب ولن يكشف عنه قبل الخامس عشر أو السابع عشر من الشهر الجاري في العاصمة كييف, حيث سيعقد مؤتمر علمي لمناقشته و"إعلان ولادة عصر جديد لا موت فيه".

وأوضح أباناسينكو للجزيرة نت أن "هذا الإكسير أعد بعد دراسة دقيقة ومفصلة للحالة الفيزيائية للخلايا, فهو يوقف تضخمها ويمنع انفجارها وبالتالي موتها".

وأوضح البروفيسور الأوكراني -الذي يرأس طاقما طبيا مكونا من 30 عالما وباحثا- أنه ينبغي تناول الإكسير يوميا وبعدة قطرات عن طريق الفم, تتبعه موجة من الإلكترونات يعرض لها المتناول من شأنها تفعيل عمل الإكسير في الجسم.

وأكد البروفيسور (70 عاما) نجاح التجارب التي أجريت على بعض الحيوانات الأليفة, وأنه سيصبح بعد تناول هذا الإكسير أصغر وسيختفي الشيب من رأسه فيبدو كشاب في الخامسة والثلاثين من العمر.

ومقابل حماس أباناسينكو، رأى الطبيب أليكسي نيتشايف أن إكسير الحياة من نسج الخيال وحلم يؤرق فقط كبار السن الذين يجدون فيه باب أمل لعودة مستحيلة.

وقال نيتشايف للجزيرة نت "إن لهذا النوع من المواد تأثيرا فعليا يبطئ نمو الخلايا ويمنع هرمها, ولكن المشكلة تكمن في الآثار الجانبية المدمرة للجسم التي لم يستطع أحد حتى الآن إزالتها من الوجود".

المصدر : الجزيرة