معظم الإصابات ناجمة عن مخالطة الدواجن (رويترز-أرشيف)
قالت وزارة الصحة والسكان المصرية إن إصابة جديدة بفيروس إنفلونزا الطيور سجلت، لتكون الحالة الـ23 بمصر.

وأفاد المتحدث باسم الوزارة عبد الرحمن شاهين الثلاثاء بأن الاختبارات أثبتت إصابة طفلة في الرابعة من عمرها بمحافظة الدقهلية في منطقة الدلتا بالفيروس.

وأضاف شاهين أن اختبارات تجري على أقارب الطفلة لتحديد ما إذا كانوا أصيبوا بفيروس المرض.

ونقلت الطفلة التي أصيبت نتيجة احتكاكها بطيور منزلية مصابة إلى مستشفى المنصورة بانتظار نقلها إلى أحد مستشفيات القاهرة لاستكمال العلاج.

وقد أدى الفيروس منذ ظهوره بمصر لأول مرة في فبراير/ شباط من العام الماضي إلى مقتل 13 شخصا فيما تماثل تسعة آخرون للشفاء.

وسجلت مصر أكبر عدد للإصابات البشرية بفيروس إنفلونزا الطيور خارج قارة آسيا، ونتجت معظم الإصابات عن مخالطة الطيور الداجنة المصابة التي تربى بالمنازل على نطاق واسع.

المصدر : رويترز