كل ضحايا إنفلونزا الطيور بمصر من النساء المربيات للدواجن في البيوت (الفرنسية-أرشيف)
ارتفع عدد ضحايا إنفلونزا الطيور بمصر إلى 13 شخصا بعدما أعلنت السلطات الصحية وفاة ضحية جديدة من محافظة الفيوم جنوب القاهرة ليلة الخميس.

وأعلن مدير إدارة الأمراض المعدية بوزارة الصحة عمرو قنديل أن امرأة عمرها 37 عاما توفيت بأحد مستشفيات القاهرة عقب غصابتها فيروس "أتش5 أن1".

وقالت تقارير طبية إن حالة الضحية كانت مستقرة وآخذة في التحسن عقب نقلها إلى المستشفى، لكن حالتها تدهورت بعد ذلك.

وكانت فتاة من محافظة الفيوم توفيت في الخامس من فبراير/شباط إثر إصابتها بالفيروس نفسه.

وشهدت مصر أعلى عدد من حالات الإصابة البشرية بإنفلونزا الطيور خارج آسيا، وتوفيت 13 حالة من بين 21 حالة معروفة منذ ظهور المرض في مصر قبل عام.

يذكر أن جميع ضحايا إنفلونزا الطيور بمصر، التي تعتبر خامس بلدان العالم الأكثر تضررا من المرض، هن من النساء اللائي يربين الدواجن في بيوتهن.

المصدر : وكالات