الحبوب والألياف تقي من أمراض القلب أيضا
كشفت دراسة طبية أن تناول المزيد من الحبوب الكاملة والأطعمة الغنية بالألياف تقلل من مخاطر الإصابة بسرطان البنكرياس بنسبة 40% تقريبا.

 

فقد لمست الدكتورة جون تشان بجامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو وزملاؤها تراجع احتمالات الإصابة بسرطان البنكرياس بين البالغين الذين تناولوا وجبتين أو أكثر من الحبوب الكاملة كل يوم مقارنة بنظرائهم الذين تناولوا أقل من وجبة يوميا.

 

ولاحظت الدراسة تراجع احتمال الإصابة بالمرض بنسبة 35% تقريبا بين الأفراد الذين يتناولون أكبر كمية من الألياف -26.5غراما في اليوم أو أكثر- مقارنة بمن يتناول كميات أقل.

 

وأوضحت تشان في تصريح لوكالة رويترز للأنباء أن الاعتماد على تناول وجبات غنية بالحبوب من مختلف الأنواع لا يساعد على الوقاية من سرطان البنكرياس فقط بل قد يساعد الجسم في الحيلولة دون إصابته بأمراض أخرى لا تقل خطورة مثل السكري وأمراض القلب.

 

وكان الفريق الباحث أجرى دراسات مخبرية على نسبة امتصاص الحبوب بين 532 شخصا مصابين بسرطان البنكرياس و1701 آخر لا يعانون من المرض لكنهم يتشابهون في السن والجنس ووزن الجسم وتاريخ الإصابة بالسكري مع فارق وحيد وهو أن المصابين بسرطان البنكرياس كانوا من المدخنين.

 

وخلصت الدراسة إلى أن تناول المزيد من الحبوب الكاملة يمكن أن يحمي من الإصابة بسرطان البنكرياس، في حين أن تناول وجبتين أو أكثر من الكعك المحلى أسبوعيا مقارنة بأقل من وجبة شهريا يزيد من مخاطر الإصابة بهذا النوع من السرطان.

 

كما شددت على أن الأمر نفسه ينطبق على تناول وجبتين أو أكثر أسبوعيا من الحبوب المطهية مثل طحين الشوفان، مشيرة إلى أن الأمر يحتاج لمزيد من الدراسات الإضافية للوصول إلى نتيجة حاسمة.

المصدر : رويترز