في محاولة لتوصيل أدوية السل لغير القادرين من المرضى في جميع أنحاء العالم, أطلقت منظمة الصحة العالمية برنامجا جديدا بهذا الصدد بلغت تكلفته 26.8 مليون دولار.

ويهدف البرنامج الذي تشارك فيه مبادرة "يونيتد" إلى تقديم الدواء لنحو 750 ألف شخص في 19 دولة خلال العام الجاري وعام 2008.

وطبفا لبيان المنظمة فإن الأدوية ستقدم للدول التي تعمل على توسيع جهود السيطرة على مرض السل والتي حصلت على وعود بتلقي الدعم من الصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل والملاريا أو من مانح آخر.

يشار إلى أن دورة علاج السل لمدة ستة أشهر للشخص متوسط الوزن تكلف نحو عشرين دولارا.

يشار أيضا إلى أن السل والإيدز هما مصدرا التهديد الرئيسان في أفريقيا وبينهما صلة وثيقة، إذ إن ضحايا أحد المرضين يكون عرضة للإصابة بالآخر. وتحدث 8.8 ملايين إصابة جديدة بالسل و1.6 مليون وفاة بسببه كل عام وإذا ترك السل بغير علاج يمكنه أن يتطور إلى سلالات مقاومة للأدوية.

المصدر : رويترز