قال طبيب إيطالي إن السن الذي يجب أن تتوقف فيه المرأة عن الإنجاب هو الـ67.
 
وساعد سيفيرينو أنتينوري بريطانية عمرها 63 عاما على الإنجاب العام الماضي، كما حقق نجاحا كبيرا في المساهمة بتمديد فترة الخصوبة لدى نساء مسنات.
 
وقال أنتينوري إن المرأة الإسبانية التي وضعت السبت الماضي توأما وهي في الـ67 هي أكبر من السن الذي يعتبره مقبولا للإنجاب.
 
وتعتبر هذه الإسبانية أكبر ثلاث سنوات من أكبر أم بريطانية وأكبر بعام من صاحبة الرقم القياسي العالمي.
 
وانتقد أنتينوري نقلا عن صحيفة "لا ستامبا" الإيطالية الحمل في هذا السن قائلا "الولادة ليست كشرب كوب من الماء بل لها معايير أهمها احترام الحد الأقصى لسن الإنجاب".
 
وأضاف "ليس الهدف هو إنجاب الأطفال ليصبحوا أيتاما بسرعة".
 
يذكر أن إيطاليا فرضت قيودا على التلقيح الصناعي بسبب العلاجات التي كان أنتينوري يقدمها، وهو يعمل الآن في أوكرانيا ويقول إنه أجبر على العيش في المنفى بسبب القوانين التي سنتها بلاده.
 
ويزعم أنتينوري أنه نجح في استخدام أجنة مستنسخة حتى تحمل ثلاث نساء، لكنه لم يقدم دليلا على ذلك.

المصدر : رويترز