إندونيسيا تجري تطعيما انتقائيا ضد شلل الأطفال
آخر تحديث: 2006/5/9 الساعة 01:08 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/5/9 الساعة 01:08 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/11 هـ

إندونيسيا تجري تطعيما انتقائيا ضد شلل الأطفال

حملات تطعيم مكثفة تشهدها إندونيسيا لإعلانها خالية من شلل الأطفال (رويترز-أرشيف)
قال مسؤولون إن إندونيسيا وصلت تقريبا إلى 24 مليون طفل في حملات التطعيم الأخيرة ضد شلل الأطفال، ولكن قد تقوم بجولة تطعيم أخرى في بعض المناطق لكي تتأكد من القضاء على المرض بحلول عام 2008.

وأوضح نضال روسدال وهو مسؤول بوزارة الصحة إن نحو 99.6% من الـ24 مليون طفل المستهدفين في الأرخبيل جرى تطعيمهم في الجولة الخامسة من التطعيم الشهر الماضي.

غير أنه أضاف أن الحكومة قد تقوم بجولة أخرى في بعض الأجزاء من أقاليم آتشه وجاوا الشرقية وشمال سومطرة، ولكنه لم يحدد إطارا زمنيا.

تقديرات المسؤولين الإندونيسيين أكدتها منظمة الصحة العالمية وقال مسؤولها الإقليمي في إندونيسيا للتطعيم وتطوير الأمصال إن تقدما كبيرا حدث، وإن تفشي المرض جرى تقريبا احتواؤه في البلاد.

وأكد أن الحكومة تفكر في خطة لجولات انتقائية في وقت لاحق من العام الجاري، ومن الممكن أن تستغل فرصة حملة التطعيم ضد الحصبة في تطعيم شلل الأطفال أيضا.

وخلال العام الماضي أصاب شلل الأطفال الذي كان ينظر إليه على أنه قضي عليه دوليا المئات في إندونيسيا ثالث أكبر دولة من حيث عدد السكان بتعداد بلغ 220 مليون شخص.

وجاء ظهور شلل الأطفال في إندونيسيا وفي أماكن أخرى بعد أن حظرت ولاية كانو الشمالية في نيجيريا التطعيم خوفا من أن يسبب العقم أو يساعد على انتشار HIV المسبب للإيدز، واستؤنف التطعيم بعد حظر استمر عشرة أشهر.

غير أن الفيروس انتقل عبر أفريقيا وعبر البحر الأحمر إلى السعودية واليمن ووصل إلى إندونيسيا ليصيب دولا على طول الطريق كانت خالية من قبل من شلل الأطفال.

المصدر : رويترز