دراسات تظهر إمكانية شفاء الخلايا المنتجة للإنسولين
آخر تحديث: 2006/4/2 الساعة 18:52 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/4/2 الساعة 18:52 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/4 هـ

دراسات تظهر إمكانية شفاء الخلايا المنتجة للإنسولين

مازن النجار
أعلنت ثلاث دراسات طبية نشرت في العدد الحالي من مجلة "سيانس" عن فشل محاولات علاج النوع الأول من مرض البول السكري بحقن خلايا الطحال, لكنها أكدت إمكانية شفاء بعض خلايا البنكرياس المنتجة للإنسولين، وهي فكرة طرحتها دراسة سابقة.

فإذا وجد العلماء طريقة لوقف الاستجابات المستفزة لجهاز المناعة، والتي تدمر خلايا البنكرياس وتسبب النوع الأول من داء السكري -حيث يتوقف البنكرياس عن إنتاج الإنسولين- يتحرر المريض من الحاجة إلى حقن الإنسولين, ولا حاجة أيضا إلى حقن خلايا الطحال.

تظهر الدراسات الثلاث أن هذا ممكن مع فئران المختبر المصابة بالنوع الأول من السكري، ويمكن تطبيقه على البشر كذلك.

واكتشف الباحثون فرصة زمنية للإنقاذ عقب فقدان السيطرة على السكر، حيث تستمر بعض خلايا البنكرياس في أداء وظيفتها, فإذا أمكن عندها وقف العملية المناعية الضارة، يمكن أيضا إنقاذ جزء خلايا إنتاج الإنسولين تسمح للمريض بالاستغناء عن العلاج بحقن الإنسولين.

خطوتا العلاج
سيحتاج علاج السكري-1 إلى خطوتين الأولى وقف جهاز المناعة عن مهاجمة خلايا البنكرياس, والثانية الحصول على خلايا بنكرياس جديدة، بإنعاش الخلايا السليمة المتبقية لتنمو وتتكاثر أو بزرع خلايا سليمة من متبرعين، أو بدفع خلايا المنشأ إلى التحول لخلايا جديدة.

وكان فريق بحث بقيادة الدكتورة دينيس فاوستمان -من مستشفى ماساتشوستس العام- تمكن من إنجاز ذلك في الفئران، قبل ثلاثة أعوام, مستخدما مادة تعزز المناعة لدفع خلايا جهاز المناعة المضادة لخلايا البنكرياس إلى الانتحار ووقف الاستجابات المناعية المدمرة.

ثم زرعوا للفئران خلايا بنكرياس مؤقتة لمساعدتها بانتظار أن تتمكن من تنمية خلايا جديدة, وأخيرا كرروا حقنها بخلايا طحال مأخوذة من فئران أخرى, وبدا أن خلايا الطحال هذه سببت زيادة جديدة في خلايا البنكرياس المنتجة للإنسولين.

إعادة التجربة
وحاولت ثلاث فرق بحث -من جامعات واشنطن (سانت لويس) وشيكاغو وهارفرد تكرار تجربة مستشفى ماساتشوستس، لكن المحاولات فشلت, فلم يحصل أي من الفرق الثلاث على نفس النتائج, وظهر أن خلايا الطحال لا تتحول إلى خلايا البنكرياس.

وبناء على ذلك كان من المفترض أن تموت الفئران لدى إزالة الخلايا المؤقتة المزروعة، ولكن لم يمت منها إلا القليل, وظهر من الفحوص أن خلايا بنكرياس الفئران قد تعافت، وبدأت مجددا في إنتاج إنسولين كاف لبقاء هذه الحيوانات على قيد الحياة.

خطوة واعدة
النتيجة الإيجابية هي إمكان السيطرة على العملية المناعية المدمرة لخلايا البنكرياس, فحتى عندما يعالج فأر مصاب بالسكري تماما، لاتزال هناك فرصة زمنية يمكن خلالها إنقاذ وظيفة خلايا البنكرياس.

وأظهرت الدراسات الجديدة إمكانية علاج حيوانات في نهاية مرحلة الإصابة بالسكري-1, كما بينت أن العلاج يتوجه نحو إعادة توليد خلايا البنكرياس، على نحو مستقل عن فكرة زرع خلايا منشأ حية.
ــــــــــــــــ
الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة