أوضحت دراسة طبية أن عصائر الفواكه المضافة إليها ألياف بيتا غلوكان القابلة للذوبان يمكن أن تخفض مستويات الكولسترول الإجمالية والكولسترول المنخفض الكثافة أو الضار.

أجرى الدراسة باحثون من جامعة ماستريخت بهولندا على 25 شخصا في حالة صحية جيدة تناولوا مشروبا من عصير الفاكهة يحتوي على بيتا غلوكان مستخلص من الشوفان، و22 شخصا صحتهم جيدة تناولوا عصير الفواكه مضافا إليه خمسة ملغ من نشاء الأرز كعلاج وهمي.

وتناول جميع أفراد المجموعتين عصير الفاكهة يوميا مدة خمسة أسابيع، وأخذت من أفراد المجموعتين عينات من الدم قبل التجربة وبعدها لقياس الدهون والدهن البروتيني ومضادات الأكسدة التي تذوب في الدهون.

كما قيست الزيوت الجامدة (ستيرول) غير الكولسترولية لتحديد مدى امتصاص الكولسترول وتم قياس اللاذوستيرول لتقييم تركيب الكولسترول.

وتوصلت الدراسة التي نشرت في مجلة التغذية الإكلينيكية الأميركية إلى أن الكولسترول الإجمالي انخفض بنسبة 4.8% والكولسترول الضار بنسبة 7.7% لدى أفراد المجموعة التي تناولت بيتا غلوكان مقارنة بالمجموعة التي تناولت العلاج الوهمي.

كما أشارت إلى أن المشروب المضاف إليه بيتا غلوكان أدى إلى انخفاض امتصاص الكولسترول وزيادة تركيبه، دون أن يؤثر على مستويات مضادات الأكسدة القابلة للذوبان في الدهون.

وقال فريق الباحثين إن سبب انخفاض الكولسترول الضار باستخدام بيتا غلوكان ليس معروفا، ومن الأسباب المحتملة أن بيتا غلوكان يتحد مع الأحماض المرارية أو يزيد اللزوجة في الأمعاء، فينتج عن ذلك انخفاض إعادة امتصاص الأحماض المرارية وزيادة الأحماض المرارية في البراز.

ونتيجة لذلك يزيد تركيب الحامض المراري وإفرازه في الأمعاء ويزيد تركيب الكولسترول في الكبد في الوقت نفسه لزيادة الحاجة إلى الكولسترول في إنتاج الحامض المراري.

المصدر : رويترز