الإيدز ييتم تسعة ملايين طفل أفريقي
آخر تحديث: 2006/3/20 الساعة 21:24 (مكة المكرمة) الموافق 1427/2/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/3/20 الساعة 21:24 (مكة المكرمة) الموافق 1427/2/20 هـ

الإيدز ييتم تسعة ملايين طفل أفريقي

كثير من الأمهات لا يعرفن عن الإصابة إلا في وقت متأخر بسبب نقص وسائل الاختبار (رويترز-أرشيف)

قالت منظمة سيف ذي تشيلدرن (أنقذوا الأطفال) إن تسعة ملايين طفل أفريقي فقدوا أمهاتهم بسبب مرض نقص المناعة المكتسب (إيدز).
 
واستغربت المنظمة في تقرير لها أن يبقى أثر نقص المناعة المكتسب على الأطفال محل تجاهل, فـ "في أفريقيا بلدان الساحل الأفريقي فقد 12 مليون طفل دون الـ 15 أحد والديه أو كلاهما بسبب الإيدز."
 
وقالت المديرة التنفيذية للمنظمة جاسمين ويتبريد إن 19 مليون امرأة ممن يعانين الإيدز في العالم أمهات, غير أن "الافتقار إلى مرافق الاختبار يعني أن كثيرا منهن خاصة في الدول الأكثر فقرا لا يعرفن عن إصابتهن إلا بعد أن يمرضن ويصبحن عاجزات حتى عن درء أبسط أنواع العدوى".
 
ودعت المنظمة الأطراف المانحة بما فيها مجموعة الثماني والصندوق الدولي لمحاربة الإيدز والسل والملاريا وكذا البنك الدولي والمجلس الأوروبي, لتخصيص ستة مليارات دولار للمساعدة في وقف الظاهرة, مشيرة إلى أن أثر فقدان المناعة المكتسب لا يقتصر على تيتيم الأطفال بل يتعداه إلى حرمانهم من المدرسة لرعاية أمهاتهم أو يضطرهم للعمل بدلهن لعجزهن عن إعالة العائلة.
 
وحسب الوكالة الأممية لمحاربة الإيدز فإن ثلاثة ملايين أفريقي أصيبوا العام الماضي بمرض فقدان المناعة المكتسب ما يمثل 64% من مجمل الإصابات في العالم, ليكون 2005 الأسوأ من حيث انتشار الإصابة في أفريقيا.
المصدر : رويترز