كشفت دراسة طبية جديدة أن جهاز المشي الرياضي أو العلاج التقليدي بالحركة في المكان، يوفر تحسنا نسبيا في المشي للمرضى بالضعف البسيط إلى المتوسط الناجم عن إصابات حادة في الحبل الشوكي.

وقال المشرف على هذه الدراسة الدكتور بروس أتش دوبكين وهو من جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس، إن هذه النتيجة كانت مفاجئة للجميع لأن الأطباء يتوقعون مبدئيا أن جهاز المشي الرياضي، أكبر تأثيرا في استعادة القدرة على المشي من العلاج بالحركة في المكان.

ويعتقد الباحثون أن الاختلاف الذي تم رصده بين الأسلوبين يعود إلى حد كبير للنسبة المئوية العالية للأعضاء المصابة بضعف بسيط والتي حققت نتائج أفضل من المتوقع بالنسبة للمشي.

وقام الباحثون بتقويم نتائج 117 مريضا بإصابة حادة غير كاملة في الحبل الشوكي اختيروا عشوائيا لاستخدام جهاز المشي الرياضي أو العلاج التقليدي بالحركة في المكان مدة 12 أسبوعا.

المصدر : رويترز