ظهور المرض في طيور بالهند أثار مخاوف من اتساع رقعة انتشاره في آسيا (الفرنسية)

أكدت ماليزيا إصابة عدد من دواجنها بالسلالة القاتلة من مرض إنفلونزا الطيور في العاصمة كوالالمبور.

ونقلت صحيفة ستار عن محيي الدين ياسين وزير الزراعة والصناعات القائمة على الزراعة أن موت 40 دجاجة طليقة عثر عليها الأسبوع الماضي نافقة في العاصمة كان نتيجة إصابتها بسلالة (H5N1) القاتلة من الفيروس.

وأشار الوزير الماليزي إلى أن جميع الطيور البالغ عددها 110 التي عثر عليها في المنطقة قد تم ذبحها.

ونتيجة لذلك أوقفت سنغافورة استيراد الدواجن والبيض من ولاية سيلانجور التي تتبع لها العاصمة، ولكن هذا الحظر لم يشمل بقية الولايات في شبه الجزيرة الماليزية.

وفي الصين حذرت السلطات من انتشار جديد لإنفلونزا الطيور في الربيع ومنعت استيراد الطيور الأليفة والبرية من عشر دول ظهر بها المرض في الآونة الأخيرة.

ونقلت صحيفة تشاينا يوث ديلي عن وزير الزراعة دو تشينغ لين قوله في مؤتمر "مازال هناك احتمال ظهور المرض في منطقة كبيرة من البلاد هذا الربيع". وبرر ذلك بـ"زيادة حركة الطيور المهاجرة بعد نهاية فصل الشتاء واستيراد المزيد من الدواجن.

وكانت بكين أعلنت ظهور أكثر من 30 حالة انتشار للسلالة القاتلة من المرض في طيور داجنة وبرية في نحو عشرة أقاليم خلال العام الماضي بالإضافة إلى 11 إصابة بين البشر في الأشهر الأخيرة توفي ثمانية منهم.

وبعد ظهور إصابات بالسلالة القاتلة من المرض في إحدى ولايات الهند، حظرت نيبال استيراد الطيور والدواجن المصنعة من هناك، كما أعلنت سريلانكا أن هناك خطرا كبيرا يتمثل بإمكانية انتقال المرض إلى البلاد من السواحل الغربية للهند.

إجراءات مشددة في ألمانيا لمحاصرة انتشار المرض (رويترز)
إجراءات في أوروبا
وفي أحدث انتشار للمرض في أوروبا، اكتشفت ألمانيا السلالة القاتلة في طيور في جزيرة روجن الواقعة على بحر البلطيق ما دعا الحكومة لتشديد التدابير الوقائية لمنع انتقاله من المناطق التي ظهر فيها الفيروس القاتل.

ونشر الجيش الألماني الأحد وحدة متخصصة في التطهير والتعقيم للمركبات والبشر في جزيرة روجن الواقعة على بحر البلطيق التي اكتشف فيها المرض.

وفي إيطاليا التي سجلت فيها الأحد أولى الإصابات إثر العثور على بطة نافقة بمقاطعة أومبريا، أشارت وزارة الزراعة في وقت لاحق إلى وجود ست بجعات يشتبه بإصابتها بالمرض في صقلية.

وفي مواجهة هذا الوضع دعت وزيرة الصحة النمساوية ماريا راوش كالات نظراءها في الاتحاد الأوروبي وكذلك في تركيا وبلغاريا وكرواتيا ورومانيا إلى "تبادل معلومات" بشأن إنفلونزا الطيور الجمعة المقبلة في فيينا.

وأيضا في مصر
أما في مصر فقد أغلقت السلطات حديقة الحيوان في مدينة الجيزة في إطار مساعيها للحد من انتشار المرض الذي اكتشف في عدد من الدواجن في مختلف محافظات البلاد.

وكثفت الحكومة مساعيها لمحاصرة المرض عبر التخلص من الطيور المصابة وطمأنة السكان، وأكد مسؤول اللجنة القومية من جهة أخرى أن ما بين 2000 و 3000 شخص ظهرت عليهم أعراض مثيرة للقلق خضعوا لاختبارات جاءت نتيجتها كلها سلبية.

وكان مسؤول في اللجنة القومية العليا لمكافحة إنفلونزا الطيور قال إن إصابات ظهرت في مزرعة دواجن في القليوبية شمال القاهرة، مضيفا أنه تم إثر ذلك التخلص من جميع الدواجن بداخلها وعددها 10 آلاف.

وأكد المتحدث أن معظم حالات الإصابة وقعت في مزارع خاصة وليس في مزارع صناعية، مؤكدا أن السلطات بدأت حملة توعية لدفع المصريين للتخلص منها.

المصدر : وكالات