انتشار مرض إنفلونزا الطيور في الهند يشكل تهديدا مباشرا للدول المجاورة (رويترز)

حظرت الحكومة النيبالية استيراد الطيور والدواجن المصنعة من الهند بعد رصد وجود إنفلونزا الطيور فيها.

وأصدرت الحكومة النيبالية تعليمات مشددة إلى جميع نقاط الحجر الصحي على طول الحدود مع الهند والصين وكذلك في مطار كتماندو الدولي لالتزام أقصى درجات الحذر وتنفيذ أوامر الحظر بكل دقة.

وتستورد نيبال نحو نصف مليون طائر حي للتربية سنويا معظمها من الهند.

وقال مسؤول نيبالي إنه لم يتم الإبلاغ عن ظهور أي حالة إنفلونزا طيور في نيبال ولكن انتقال الفيروس إلى أوروبا من آسيا أثار قلقا.

من جانبها أعلنت سريلانكا أن هناك خطرا كبيرا يتمثل بإمكانية انتقال المرض إلى البلاد من السواحل الغربية للهند حيث اكتشفت السلالة القاتلة H5N1 للمرض في دواجن نافقة.

إصابات في الهند
جاء ذلك بعد إعلان الهند إصابة عدد من دواجنها بفيروس "H5N1" في منطقة ناندوربار في ولاية مهاراشترا.

كما توفي بائع دواجن بعد يوم من اكتشاف المرض في الولاية دون أن يعرف ما إذا كانت الوفاة نجمت عن إصابة مؤكدة بإنفلونزا الطيورأم لا.

ودفع ظهور إنفلونزا الطيور السلطات الصحية في مهاراشترا إلى التخلص من نصف مليون طير في مساحة قطرها ثلاثة كيلومترات من موقع اكتشاف المرض.

وفي معظم دول أوروبا تسعى السلطات إلى محاصرة انتشار المرض الذي نقلته طيور برية إلى كل من فرنسا وألمانيا والنمسا وبلغاريا بعد نحو شهرين من وصوله إلى رومانيا وتركيا التي أدى فيها إلى مقتل أربعة أشخاص.

إجراءات مشددة في ألمانيا تخوفا من انتشار المرض (الفرنسية)
طوارئ في ألمانيا

وفي ألمانيا التي ظهر المرض في طيورها، شددت الحكومة التدابير الوقائية لمنع انتقاله من المناطق التي ظهر فيها الفيروس القاتل.

ونشر الجيش الألماني الأحد وحدة متخصصة في التطهير والتعقيم للمركبات والبشر في جزيرة روجن الواقعة على بحر البلطيق والتي اكتشف فيها المرض.

وفي إيطاليا التي سجلت فيها الأحد أولى الإصابات إثر العثور على بطة نافقة بمقاطعة أومبريا، أشارت وزارة الزراعة في وقت لاحق إلى وجود ست بجعات يشتبه في إصابتها بالمرض في صقلية.

وفي مواجهة هذا الوضع دعت وزيرة الصحة النمساوية ماريا راوش كالات نظراءها في الاتحاد الأوروبي وكذلك في تركيا وبلغاريا وكرواتيا ورومانيا إلى "تبادل معلومات" بشأن إنفلونزا الطيور الجمعة المقبلة في فيينا.

إجراءات في مصر
أما في مصر فقد كثفت الحكومة مساعيها لمحاصرة المرض عبر التخلص من الطيور المصابة وطمأنة السكان، وفي إجراء وقائي أعلنت السلطات إغلاق حديقة الحيوان في مدينة الجيزة.

وقال مسؤول في اللجنة القومية العليا لمكافحة إنفونزا الطيور إن الإصابة بالمرض ظهرت في مزرعة دواجن في القليوبية شمال القاهرة، مضيفا أنه تم إثر ذلك التخلص من كافة الدواجن بداخلها وعددها عشرة آلاف.

وأكد المتحدث أن معظم حالات الإصابة وقعت في مزارع خاصة وليس في مزارع صناعية، مؤكدا أن السلطات بدأت حملة توعية لدفع المصريين للتخلص منها.

وكانت السلطات قد تلقت بلاغا بنفوق ألف ديك رومي في محافظة المنيا التي تم اكتشاف حالة إصابة بالفيروس المسبب لإنفلونزا الطيور فيها، حسبما أفاد مراسل الجزيرة.

وأكد مسؤول اللجنة القومية من جهة أخرى أن ما بين ألفين إلى ثلاثة آلاف شخص ظهرت عليهم أعراض مثيرة للقلق خضعوا لاختبارات جاءت نتيجتها كلها سلبية.

المصدر : وكالات