توقعات بطرح غوغل حاسوبا شخصيا زهيد الثمن
آخر تحديث: 2006/1/4 الساعة 11:52 (مكة المكرمة) الموافق 1426/12/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/1/4 الساعة 11:52 (مكة المكرمة) الموافق 1426/12/5 هـ

توقعات بطرح غوغل حاسوبا شخصيا زهيد الثمن

وليد الشوبكي
توقعت مصادر صحفية أن تطرح شركة غوغل حاسوبا شخصيا زهيد الثمن، يعمل بنظام تشغيل آخر غير ويندوز، خلال فعاليات معرض الأجهزة الإلكترونية الشخصية بمدينة لاس فيغاس نهاية هذا الأسبوع.
وإذا صدقت هذه التوقعات فسيكون ذلك إعلانا مدويا من غوغل بحرب مفتوحة على مايكروسوفت، عملاق التكنولوجيا في العالم.

وذكرت صحيفة "لوس أنجلوس تايمز" أمس أن لاري بيدج، الشريك المؤسس لغوغل، وأحد المتحدثين الرئيسيين في معرض لاس فيغاس، قد يستغل فرصة تسليط الأضواء على المعرض الدولي لتقديم حاسوب شخصي منخفض الثمن، أو جهاز إلكتروني للاتصال بالإنترنت، من إنتاج شركة غوغل، ويعمل على أحد تنويعات نظام تشغيل "لينيكس"، أو ربما للإعلان عن شراكة بين غوغل وشركة التجزئة العملاقة Wal-Mart لتسويق الجهاز الجديد.

إن صدقت هذه الأنباء فلن تكون المرة الأولى التي تدخل فيها غوغل سوق العتاد الحاسوبي (hardware)، فالشركة طرحت بالفعل جهازين خادمين موجهين للشركات لتقدم خدمة البحث لعملائها أو موظفيها: "غوغل ميني" و"غوغل سيرش أبليانس"، وأسعارهما 2000 و21.000 جنيه إسترليني على الترتيب، ويشمل ذلك العتاد الحاسوبي والتطبيقات (software). ويُعتقد أن الجهاز الجديد من غوغل سيحمل اسم "غوغل كيوب" وسيتراوح سعره حول 250 دولارا.

وكانت تكهنات كثيرة قد تناثرت منذ طرحت غوغل أسهمها في بورصة ناسداك بنجاح كبير في أغسطس/ آب 2004 بأن الشركة ستبتعد قليلا عن ميدان البحث على الإنترنت -الذي تفوقت فيه على ياهو ومايكروسوفت- لتدخل ميدان تطبيقات الحواسيب الشخصية. وتدعم سلسلة البرامج التي أصدرتها غوغل حديثا هذه التكهنات.

فقد طرحت غوغل خدمات البحث على الحواسيب الشخصية، والمرسال اللحظي "غوغل توك" العام الماضي، وتشير الشراكة التي أعلن عنها مؤخرا بين غوغل وشركة صن مايكروسيستمز أن غوغل قد تبدأ في توزيع حزمة البرامج المكتبية "أوبن أوفيس" التي طرحتها صن مايكروسيستمز مجانا، إضافة إلى توقعات بتطوير غوغل حاليا لمتصفح إنترنت، وبرنامج تنظيم وقت (calendar)، وآخر لتشغيل مواد الصوت والفيديو، وغيرها.

كانت أصداء المنافسة الحامية بين مايكروسوفت وغوغل قد بلغت الجمهور عندما تسربت لوسائل الإعلام رسالة داخلية من بيل غيتس (رئيس ومؤسس مايكروسوفت) إلى مديري الأقسام بالشركة العملاقة، ينبههم فيها إلى الخطر الداهم الذي تمثله غوغل.

وكانت آخر سباقات التنافس بين مايكروسوفت وغوغل على كعكة الإعلانات المصاحبة للمحتوى المجاني الذي تتيحه شركة "أميركا أونلاين". وانتهى الأمر بأنها اختارت غوغل، بعد مفاوضات طويلة، لتكون شريكتها.

الصفقة تضمنت حصول غوغل على 5% من أسهم "أميركا أونلاين" مقابل مليار دولار. أعقب ذلك أنباء غير محققة بأن مايكروسوفت سعت لشراء شركة ياهو مقابل 80 مليار دولار، ولكن الأخيرة رفضت لأن السعر المعروض غير مناسب.




ـــــــ
الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة