إنفلونزا الطيور قتلت أكثر من 70 شخصا في آسيا لحد الآن (رويترز-أرشيف)

أعلنت مصادر طبية إندونيسية وفاة رجل من بلدة قريبة من العاصمة جاكارتا بعد أن ظهرت عليه أعراض مرض إنفلونزا الطيور.

وقال متحدث باسم مستشفى سولينتي ساروسو في جاكارتا إن الرجل -وهو في التاسعة والثلاثين من العمر- توفي بعد تلقيه العلاج ليوم واحد، مشيرا إلى أن فحوصات تجري حاليا للتأكد من أن الوفاة كانت بسبب إنفلونزا الطيور أم لا.

وأضاف المتحدث أن هناك اشتباه بأن يكون المريض مصابا بالمرض بسبب تواجده المستمر في مزارع الدواجن.

وفي حال تأكدت هذه الإصابة, يرتفع عدد الذين توفوا بإنفلونزا الطيور في إندونيسيا حسب تأكيدات منظمة الصحة العالمية إلى 12 شخصا.

وقتلت سلالة "H5N1" من فيروس إنفلونزا الطيور أكثر من 70 شخصا في خمسة بلدان آسيوية هي إندونيسيا وتايلند وفيتنام والصين وكمبوديا.

ومن المعروف أن الفيروس انتشر بين الدواجن في أجزاء من آسيا وأصاب الطيور في ثلثي أقاليم إندونيسيا وهي أرخبيل مترامي الأطراف يتكون من حوالي 17 ألف جزيرة يسكنها 220 مليون نسمة.

المصدر : الفرنسية