الخمر تؤثر على 15% من قوة العمل في أميركا
آخر تحديث: 2006/1/12 الساعة 01:01 (مكة المكرمة) الموافق 1426/12/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/1/12 الساعة 01:01 (مكة المكرمة) الموافق 1426/12/13 هـ

الخمر تؤثر على 15% من قوة العمل في أميركا

أفادت دراسة طبية جديدة أن الخمر تؤثر على قوة العمل في الولايات المتحدة، حيث هناك ما نسبته 15% من العمال إما يتناولون مشروبات مسكرة أثناء عملهم أو يحتسون شرابا قبل الذهاب إلى العمل أو يذهبون وهم تحت تأثير الخمر.

وتعادل هذه النسبة 19.2 مليون شخص يذهبون إلى لعمل تحت تأثير إما السكر أو انسحاب الكحول من الجسم أو الأعراض السلبية للإسراف في الشراب مثل الصداع.

وشدد باحثون من معهد أبحاث الإدمان في جامعة بافالو على ضرورة وضع سياسات واضحة فيما يتعلق بضرر الكحوليات والمشاكل التي تسببها في أماكن العمل.

وقال المعهد إن الدراسة هي الأولى التي تتعامل مع تأثير الخمر على قوة العمل وشملت عينة من العمال يبلغ عددهم 2805 من جميع أنحاء الولايات المتحدة، واستمرت من يناير/كانون الثاني 2002 إلى يونيو/حزيران 2003.

واكتشفت الدراسة أن معاقرة الخمر أثناء العمل أو العمل تحت تأثير الخمر أو الآثار المترتبة على الإسراف في تناول المواد الكحولية، أكثر شيوعا عند الرجال منه عند النساء، وعند الشباب منه عند كبار السن، وعند العازبين منه عند المتزوجين.

وجاءت أكثر معدلات تناول الكحول والأضرار الناتجة عنه في قطاعات الإدارة والمبيعات وتقديم الطعام والإنشاءات.

وأشارت الدراسة إلى أن 10.8% اعترفوا بأنهم إما تناولوا الخمر في العمل أو قبل الذهاب إلى لعمل أو ذهبوا وهم يعانون من الآثار السلبية للإسراف في تناول الخمر، ولكن الأمر يحدث أقل من مرة شهريا بينما قال 2.9% إنه يحدث مرة شهريا، وقال 1.65% إنه يحدث مرة أسبوعيا.

المصدر : رويترز