غسيل الدم ينقذ مرضى النوبات القلبية
آخر تحديث: 2005/8/13 الساعة 15:14 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/8/13 الساعة 15:14 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/9 هـ

غسيل الدم ينقذ مرضى النوبات القلبية

كشفت دراسة طبية جديدة أن غسيل الدم يمكن أن ينقذ حياة المرضى الذين يواجهون مخاطر مرتفعة بالوفاة بسبب سكتات قلبية يصعب معالجتها وذلك عقب التعافي من النوبات القلبية.

وأوضح أطباء في دورية الكلية الأميركية لأمراض القلب أن حالة الافتقار إلي سريان الدم داخل الدورة الدموية وما يعقبها من استعادة الدورة الدموية لنشاطها أو ما يعرف باسم إعادة ضخ الدم الموضعي تتسبب في إلحاق أضرار واسعة بالأوعية الدموية، معبرين عن اعتقادهم أن هذه الحالة قد تؤدي إلى الوفاة نتيجة فشل العديد من الأعضاء في أداء وظائفها عقب التعافي من النوبات القلبية.

وتشير أبحاث سابقة على الحيوانات إلى أن غسيل الدم بمعدلات عالية يزيل الجزئيات التي تساعد في الإصابة بحالة إعادة ضخ الدم الموضعي وتؤدي إلى تحسين النتائج.

واستنادا إلى نظرية أن كثرة التعرض لغسيل الدم يمكن أن تفيد المرضى الذين يتعافون من مسألة تدفق الدورة الدموية بشكل تلقائي عقب الإصابة بالنوبات القلبية، قسم الدكتور مهران مونشي من معهد جاك كارتيه الفرنسي 61 مريضا تعافوا من النوبات القلبية إلى مجموعات تجري الأولى عملية غسيل الدم فيما تتعرض الثانية إلى غسيل الدم ثم تبريد الجسم فيما تلجأ الثالثة إلى أسلوب العلاج المعتاد.

وأظهرت النتائج أن الناجين كانوا أكثر بشكل واضح في المجموعة الخاصة بغسيل الدم والأخرى الخاصة بغسيل الدم إضافة إلى التبريد مقارنة بالمجموعة التي خضعت لأسلوب العلاج المعتاد. وجاءت معدلات الناجين في المستشفيات 45% و45% و26% للمجموعات الثلاث على التوالي ليسجل بعدها بستة أشهر معدلات بلغت 45% و32% و21%.

وخلص فريق البحث إلى أن الوصول إلى نتائج محددة سيكون بحاجة إلى اختبارات طبية واسعة.

المصدر : رويترز