تقديرات بوجود 20 ألف حالة إيدز باليمن
آخر تحديث: 2005/6/9 الساعة 06:16 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/6/9 الساعة 06:16 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/3 هـ

تقديرات بوجود 20 ألف حالة إيدز باليمن

كل حالة إيدز انتقلت إلى ما بين 37 و100 شخص 
قدر رئيس الجمعية اليمنية للوقاية من الإيدز عدد حالات الإصابة بهذا المرض في البلاد بنحو 20 ألف حالة، وقال إن المسجل من هذا العدد بوزارة الصحة ألفا حالة فقط.
 
وأوضح  طه عبد الله هاجر الذي يشغل أيضا منصب محافظ إقليم عمران (60 كلم شمالي صنعاء) أثناء افتتاح دورة الوقاية من الأمراض المنقولة جنسيا التي نظمها مكتب الصحة العامة والسكان بعمران علي مدار اليومين الماضيين وشارك فيها 20 مختصا، أن اكتشاف هذه الحالات تم بالمصادفة أثناء إجراء التحاليل الطبية بالمرافق الصحية أو نقل الدم أثناء التبرع.
 
وأشار في تصريحات نقلها الموقع الإلكتروني للحزب الحاكم (المؤتمر نت) إلى أن كل حالة إصابة مكتشفة تسببت بإصابة ما بين 37 و100 شخص حسب تقرير منظمة الصحة العالمية، مما يضاعف عدد حالات الإصابة في اليمن بالإيدز إلى رقم يفوق التوقعات.
 
وطالب هاجر بتكثيف الجهود الرسمية والشعبية لمواجهة مخاطر المرض والحد من انتشاره في إطار "برنامج مكافحة الإيدز" ودعا إلى تنفيذ برامج توعية بمخاطره في أوساط المواطنين وخاصة الشباب والفتيات.
 
غير أن الدكتورة فوزية عبد الله غرامة المدير العام للبرنامج الوطني لمكافحة الإيدز والأمراض المنقولة جنسيا بوزارة الصحة العامة والسكان، هونت من شأن تلك التقديرات.
 
وقالت إن إجمالي العدد التراكمي للحالات المسجلة للأشخاص الحاملين لعدوى فيروس المرض وكذا المصابين بالإيدز لدى البرنامج خلال الفترة من 1987 وحتى ديسمبر/كانون الأول 2004، بلغ 1593 حالة مسجلة.
 
يشار إلى أن غياب التوعية والتثقيف الصحي والجهل الشديد باليمن الذي يعد من أفقر الدول العربية وعدم استخدام العوازل الجنسية، سبب رئيسي في ارتفاع معدلات الإصابة بالإيدز.
المصدر : رويترز