سول تدافع وواشنطن تنتقد تجارب الخلايا الجذعية
آخر تحديث: 2005/5/21 الساعة 18:18 (مكة المكرمة) الموافق 1426/4/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/5/21 الساعة 18:18 (مكة المكرمة) الموافق 1426/4/13 هـ

سول تدافع وواشنطن تنتقد تجارب الخلايا الجذعية

هوانغ يرى أن تجاربه ستوفر علاجا للأمراض الخطيرة(الفرنسية)

دافع علماء كوريون جنوبيون عن أحدث تجربة لهم في مجال بحوث الخلايا الجذعية مؤكدين أنها ستوفر في المستقبل علاجا للأمراض الخطيرة.

وأعلن وو سوك هوانغ من جامعة سول القومية عقب عودته إلى سول قادما من لندن أن فريقه سوف يبدأ دراسة فرص التعاون الدولي فيما يتعلق بتمويل دراسته.

وأوضح وانغ أنه يمكن تمويل البحث بأقل من 200 ألف دولار سنويا حيث تركز الدراسة على استخدام الاستنساخ في أبحاث الخلايا الجذعية- المعروفة أيضا باسم خلايا المنشأ الجنينية- وهي إمكانية أخذ جزء من جلد المريض واستخدامه في إنماء خلايا.

من جهته أكد بارك كاي يونج مستشار الرئيس الكوري لشؤون المعلومات والعلوم والتكنولوجيا أن هذه التكلفة تعادل 1% من التمويل المتاح لعلماء يعملون في مشروعات مماثلة بالولايات المتحدة.

وكان الفريق الكوري قد أعلن الخميس الماضي نجاحه في تخليق خلايا جنينية من مرضى، ويعتقد الباحثون أن الخلايا يمكن إعدادها للحصول على أنسجة معينة وزراعة أعضاء لعلاج أمراض مثل البول السكري والشلل الرعاش وعلاج حالات الإصابة في الحبل الشوكي.

في المقابل أكد الرئيس الأميركي جورج بوش تمسكه بموقفه الرافض لرفع القيود المفروضة على بحوث الخلايا الجذعية وأعرب عن قلقه تجاه التجارب الكورية الجنوبية.

ياتي ذلك ردا على الاتجاه داخل مجلس النواب الأميركي للتصويت الأسبوع المقبل على مشروع قانون يخفف القيود المفروضة على هذه البحوث التي يصفها بوش بأنها ضد مبادئه.

ويرى الرئيس الأميركي أن تمويل بحوث خلايا المنشأ إهدار لأموال دافعي الضرائب الأميركيين، وأنه بمثابة عمليات تدمير لحياة بشرية في محاولة لإنقاذ المرضى.

المصدر : وكالات