اتخذ بوش إجراء وقائيا لمواجهة أنفلونزا الطيور (رويترز-أرشيف)
أمر الرئيس الأميركي جورج بوش بحجز أو عزل أي مسافر قادم إلى الولايات المتحدة يشتبه في إصابته بأنفلونزا الطيور.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض ترنت دوفي إن الأمر الذي أصدره بوش يندرج ضمن الإجراءات الوقائية، إذ لا توجد أدلة على احتمال انتقال فيروس أنفلونزا الطيور حاليا للأميركيين.

وتخول الجهتان المسؤولتان عن الصحة والخدمات البشرية احتجاز أو عزل أي مسافر يشتبه في إصابته بأنفلونزا الطيور لمنع نقل العدوى. كما يضيف الأمر الذي وقعه بوش وباء الأنفلونزا إلى بقية الأمراض التي يسمح باستخدام الحظر الصحي في التعامل معها.

وتتجلى أعراض أنفلونزا الطيور -الذي يقتل نحو 80% من الأشخاص الذين يصابون به- في ارتفاع درجة الحرارة وسعال والتهاب رئوي حاد.

ويخشى الخبراء أن يتمكن فيروس المرض من التحور في شكل يمكنه الانتقال بين البشر فيحدث وباء أنفلونزا عالميا قد يحصد حياة الملايين.

إلا أنهم يأملون أن يكون لقاح أنفلونزا الطيور -الذي حقق نجاحا لدى اختباره على القردة- جاهزا للاختبار على البشر في وقت لاحق من العام الحالي.

وأودى أنفلونزا الطيور بحياة 49 شخصا في آسيا منذ عام 2003 منهم 35 في فيتنام و12 في تايلند واثنان في كمبوديا بينما تم إعدام ملايين الطيور لاحتواء المرض.



المصدر : رويترز