اكتشاف علمي ياباني يساعد في علاج العقم
آخر تحديث: 2005/3/10 الساعة 12:11 (مكة المكرمة) الموافق 1426/1/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/3/10 الساعة 12:11 (مكة المكرمة) الموافق 1426/1/30 هـ

اكتشاف علمي ياباني يساعد في علاج العقم

قال باحثون يابانيون إنهم تمكنوا من تحديد بروتين يمكن الحيوان المنوي من الالتحام بالبويضة.
 
ويؤكد هؤلاء الباحثون أن هذا الاكتشاف سيؤدي إلى التوصل إلى علاج العقم لدى الرجال وإنتاج أشكال جديدة من موانع الحمل.
 
وقال الباحثون إن جينا (مورثا) أطلق عليه العلماء اسم "أزومو" هو المسؤول عن تصنيع البروتين الموجود على سطح الحيوان النووي. ويطلق اليابانيون اسم أزومو على معبد مكرس للزواج.
 
واكتشفت الدراسات الحديثة أن بروتين يدعى "سي.دي 9" موجود على غشاء البويضة يعتبر ضروريا للالتحام بالحيوان النووي, ومع اكتشاف مورثة أزومو تكون هذه المرة الأولى التي يتم فيها العثور على معادل ذكري لذلك البروتين الأنثوي.
 
وبدأ العالمان ماسارو أوكابي وزميله في مركز معلومات وأبحاث المورثات, بدراسة الجسم المضاد الذي يعرف بمنعه الالتحام بين البويضة والحيوان المنوي.
 
وقال فريق أوكابي في الدراسة التي ستنشر في مجلة "نيتشر" البريطانية العلمية الأسبوعية إن نتائج الأبحاث "تبشر بالحصول على فوائد في العلاج السريري للعقم وربما تمكن من تطوير موانع حمل جديدة".
المصدر : الفرنسية